رأي حرOpinions

حتى لا نخسر المراهق| صالح نجيدات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

حتى لا نخسر ابننا المراهق| بقلم: الدكتور صالح نجيدات


مرحلة المراهقة هي من المراحل الصعبة والحساسة ، فهي تمر على بعض المراهقين كالبركان الهائج وتتميز بالتمرد , وتمر على آخرين بسلام نسبيا , ففي هذه المرحلة يكون كلام الاهل ثقيلا على المراهق وبصعوبة يتقبله , وإذا لم يحسن الاهل التعامل معه وفهم وتفهم مرحلة المراهقة فهذا الشيء قد يؤدي الى صدام وصراع بين المراهق وأهله , والسؤال , كيف نحول مرحلة المراهقة الى صداقة بين المراهق ووالديه ؟ , مرحلة المراهقة مرحلة حساسة , وقد يخسر الآباء والأمهات أبناءهم بسوء معاملتهم أو عدم فهم طبيعة التغيرات التي تطرأ عليهم ، فالأسلوب الافضل لكسب المراهقين هو أن نحاورهم ونستشيرهم ، وإذا تحدث المراهق في موضوع طويل نستمر في الحوار معه , وإذا رفع صوته ، أو توتر أثناء الحديث ففي هذه الحالة لا نغضب عليه ، أو نقطع الحوار معه ، وإنما نعلمه الأدب في الحوار ، ونسمح له أن يعبر عن رأيه بالكلام بدلا من العصبية ، لأننا نتحاور معه ، ونستمع له ، ونضيف على ذلك أن نأخذ رأيه ، ونتشاور معه في الأشياء التي نرغب في شرائها أو عملها ، ان أخذ رأيه يجعله يشعر بأنه مهم ، ويساعد في تقوية العلاقة معه , وكذلك عدم توجيه النقد السريع له ، فإذا تكلم نستمع له ، فالاستماع له يعطيه شعورا بالأهمية وأن أفكاره غير مهملة ، أو تافهة ، ثم نطلب منه أن يسمعنا مثلما استمعنا اليه اذا تحدثنا معه ، وإذا تحدث في أمر لا يعجبنا فلا نستعجل بالنقد ، ورفض ما يقول ، بل نحاوره أولا ، ثم نبين له خطأ أفكاره , وأيضا نقول له بأننا نحبه فنكرر عليه بين فترة وأخرى حبنا له ، أو التعبير من خلال الهدايا ، والاحتضان ، والقبلة ، وقد يلاحظ الآباء والأمهات أن الصبي يختلف عن البنت في مسألة التعبير عن الحب ، فالبنت تفرح عند سماع الكلام العاطفي ، وتبادل نفس الشعور ، أما الصبي ففي الغالب يصمت وقت تعبيرنا له أننا نحبه ، أو أنه لا يبدي شعور التفاعل وقت الاحتضان ، وهذا أمر طبيعي عند الشباب ، ومع هذا علينا أن نستمر في التعبير عن حبنا وتقديرنا له .
هناك موضوع مهم جدا على الاهل الانتباه له وهو انتشار السموم وحبوب الهلوسة والمشروبات الكحولية بين الشباب وكذلك مشروبات الطاقة والمنشطات ك" بلو " وال"أكيس ال " وغيرها التي تهدد صحة وحياة المراهقين وتحتاج إلى التصدي لها بكل وسائل التوعية .
باعتقادي اذا الاهل اتبعوا هذه المعاملة مع المراهق فهذا يمنع الصدام ويقوي العلاقة بينهم وبين ابنهم المراهق.

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكارهم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية رأي حر. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان: alarab@alarab.com


إقرا ايضا في هذا السياق: