أخبارNews & Politics

جنين: مقتل شاب بشجار بالجامعة الأمريكية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

جنين: مقتل الطالب الجامعي مهران خليلية واصابة آخرين خلال شجار بالجامعة العربية الأمريكية

الجامعة العربية الامريكية توضح: تعليق الدوام اليوم السبت فقط وانتظام الدراسة كالمعتاد غدًا


لقي الطالب الجامعي مهران خليلية (21 عامًا) من بلدة جبع الفلسطينية حتفه طعنًا وأصيب آخرون من سكّان الضفة الغربية بجراح إثر شجار عنيف وقع على مدخل الجامعة العربية الأمريكية في جنين.

هذا، وأوضحت مصادر أنّه من بين المصابين الآخرين هنالك شاب توصف حالته بالخطيرة ويتلقى العلاج في مشفى الرازي في جنين.

وكانت قد أفادت مصادر محليّة في جنين أنّ شجارًا كبيرًا نشب في منطقة الجامعة العربية الأمريكية بالمدينة، تخلله ضرب واشتباك بالأيدي واستخدام سكاكين، وقد أسفر الحاصل عن إصابة اربعة اشخاص بجراح متفاوتة، ووصفت جراح أحدهم بالخطيرة بعد تعرضه للطعن واعلن عن وفاته لاحقًا.

هذا، ووصلت الى المكان طواقم طبيّة وعملت على تقديم الاسعافات الأولية للمصابين ونقلهم الى المستشفيات، فيما تعمل قوات الشرطة الفلسطينية على فرض النظام ومباشرة التحقيق.

وعلمت كل العرب أنّه "تمّ تعليق دوام في الجامعة العربية الامريكية اليوم السبت وطالبت ادراة الجامعة من جميع الطلبة اخلاء حرم الجامعة، على أن ينتظم الدوام الدراسي كالمعتاد يوم غد الأحد".

وجاء من المتحدث باسم الشرطة الفلسطينية العقيد لؤي ارزيقات إنّه:"قتل مواطن وتمّ تسجيل عدة اصابات في شجار امام الجامعة الامريكية بجنين والشرطة والاجهزة الامنية تدفع بتعزيزات كبيرة للمكان"، بحسب البيان.

وأفاد أكرم الرجوب - محافظ جنين قائلًا: "الحدث عبارة عن خلاف بين طلاب من قريتين حاولنا حله بالحوار يوم أمس، ولكنه تجدد اليوم بأن تعرض طالب للطـــعن حتى الموت قرب الجامعة العربية الأمريكية".

وتشهد مدينة جنين أجواء مشحونة واشتباكات عنيفة في اعقاب مقتل الشاب مهران خليلية.

وجاء في بيان صادر عن الجامعة العربية الامريكية في جنين: "بقلوب يعتصرها الحزن والأسى تنعى أسرة الجامعة العربية الأمريكية شهيد العلم والمعرفة، الطالب في كلية التمريض مهران خليلية، الذي توفي نتيجة شجار حصل خارج أسوار الجامعة، وتتقدم الجامعة بخالص العزاء لأسرة الفقيد ولزملائه، سائلين الله أن يسكنه فسيح جناته ويلهمنا وأهله الصبر والسلوان. ولضمان سلامة الطلبة أعلنت الجامعة عن تعليق الدوام اليوم السبت مع اخلاء حرم جنين من الطلبة، وأعلنت عن تجميد الكتل الطلابية وأنشطتها داخل الجامعة. وفور وقوع الحدث قامت الأجهزة الأمنية بدفع تعزيزات كبيرة للمكان وفرض الأمن في محيط المنطقة. ومن جانبها تتابع الجامعة بمسؤولية عالية تداعيات هذا الحدث، ودعت إلى ضرورة ضبط النفس، وضرورة تقصي الحقائق من مصادرها، رافضة أي شكل من أشكال العنف داخل أو في محيط حرمها الجامعي، وداعية الأجهزة الأمنية إلى ضرورة تحمل مسؤولياتها من خلال التواجد المستمر لقوى الأمن في المنطقة، وهذا ما طالبت به إدارة الجامعة مرارا وتكرارا".

إقرا ايضا في هذا السياق: