أخبارNews & Politics

أم الفحم: الحراك الفحماوي الموّحد يعود بنشاطه ضد الجريمة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

أم الفحم: الحراك الفحماوي الموّحد يعود بنشاطه ضد الجريمة وتقاعس الشرطة بعد استفحال الجريمة بالمدينة

عاد الحراك الفحماوي الموّحد بنشاطه ضد الجريمة وتقاعس الشرطة في محاربة الجريمة، وذلك من خلال اعلانه عن جمعة الغضب الثالثة عشر، بعد انقطاع استمر لاشهر عن المظاهرات التي كانت تقام كل يوم جمعة منذ بداية هذا العام في مدينة أم الفحم.

وسيكون أول نشاط للحراك الفحماوي الموّحد، يوم غد الجمعة، حيث ستقام صلاة الجمعة في ساحة بلدية مدينة أم الفحم، وذلك احتجاجًا على استفحال الجريمة وتقاعس الشرطة في محاربتها، حيث سيكون خطيب صلاة الجمعة الشيخ طاهر علي.

وكان قد نشط الحراك الفحماوي الموّحد منذ بداية العام واستمر لثلاثة أشهر تقريبًا، في فعاليات ونشاطات سلمية للضغط على المسؤولين لمحاربة الجريمة والعنف المتفشي في المدينة بشكل خاص وفي المجتمع العربي بشكل عام، حيث لقي الحراك الفحماوي الموّحد اقبال كبير من الأهالي في مدينة ام الفحم ومنطقة وادي عارة والمجتمع العربي.

كلمات دلالية