السلطات المحلية

يافة الناصرة: اعتداء على عضو مجلس
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

يافة الناصرة:اعتداء على عضو المجلس ناشد بشارات وكسر رجله - الجبهة تتهم مقرّبين من الرئيس خليلية

جبهة يافة الناصرة:

الاعتداء تمّ بشكل متعمد من نفر مقربين من رئيس المجلس المحلي 

مجلس يافة الناصرة:

ندين بشدة هذا الحدث المؤسف والمرفوض جملة وتفصيلاً في وقتٍ تنعم فيه بلدتنا يافة الناصرة بأجواء المحبة والتآخي والإحترام المتبادل  

علم موقع العرب أنّ رئيس كتلة الجبهة وعضو المجلس المحلي في يافة الناصرة ناشد بشارات قد تعرّض لاعتداء وضرب ما أدى الى نقله الى المستشفى، وعُلم أنّ الأمر تسبب بكسر في رجله. اضافة الى تكسير سيارته التي كانت واقفة أمام مبنى المجلس المحلي أمس الأربعاء.

وأكدت جبهة يافة الناصرة أنّها "ترفض الاعتداء الغاشم"، وطالبت الشرطة بتقديم المعتدين للمحاكمة فورًا!"، كما وردنا.

ناشد بشارات

وجاء في بيان صادر عن جبهة يافة الناصرة:"تستنكر جبهة يافة الناصرة الاعتداء الجبان على رئيس كتلة الجبهة الرفيق ناشد بشارات بعد خروجه من جلسة المجلس مباشرة امس الأربعاء، الذي أدى كسر رجله بشكل متعمد من نفر مقربين من رئيس المجلس المحلي، وتكسير سيارته الشخصية امام بناية المجلس، وعلى احد الموظفين الكبار في المجلس المحلي.

لا نكتفي بالادانة والشجب، ونطالب بمعاقبة المعتدين وعدم التساهل معهم، لأن هذا الاعتداء المخطط والمبرمج تم في اعقاب جلسة للمجلس البلدي، تم فيها مناقشة عدد من القضايا البلدية التي أبدت فيها كتلة الجبهة موقفًا حازمًا للحفاظ على حقوق بلدتنا امام بلدية المجيدل، وعدم التنازل عن حقنا في أراضي المندوب السامي بمحاذاة ملعب كرة القدم قرب المجيدل.

ان لجم العنف ومنعه يكون بالعقاب، لا بالاستنكار والشجب! ولا مكان في يافة الناصرة التي تهمنا جميعًا لمثل هذا الأسلوب العدواني المرفوض! ولن نسمح باستخدام أسلوب العنف والمرور مر الكرام على هذا الاعتداء الجبان، لأننا نريد يافة متحابة بأهلها وناسها الطيبين، لأننا نرفض العنف قولاً وفعلاً.. ولا نستخدم أسلوب.. يد تضرب والأخرى تشجب!!

نطالب رئيس المجلس بتحمل المسؤولية شخصيًا لأن المعتدين هم مرافقيه وحاشيته التي تأتمر بأمره!! وتقديم المعتدين للقضاء في اسرع وقت وانزال اقصى عقوبة بهم!

لا للعنف.. تسقط كل يد تمتد على منتخبي الجمهور وموظفي المجلس المحلي.. نشكر كل أهالي يافة الناصرة على وقفتهم الى جانب رئيس كتلة الجبهة ناشد بشارات الذي ما زال يرقد في المستشفى وسيخضع لعملية جراحية بسبب الاعتداء الغاشم عليه!

يافة الناصرة متحابة بأهلها.. ترفض كل اشكال العنف.. البلد مسؤولية.. مش فوضى!"، الى هنا نصّ بيان الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة- يافة الناصرة.

بيان مجلس يافة الناصرة

من جهته، عمّم مجلس يافة الناصرة بيان استنكار جاء فيه:"رئيس المجلس السيد ماهر خليلية ونواب الرئيس وجميع اعضاء المجلس يستنكرون ويرفضون بشدة الاعتداء على عضو المجلس السيد ناشد بشارات واحد موظفي المجلس المحلي .

ندين بشدة هذا الحدث المؤسف والمرفوض جملة وتفصيلاً في وقتٍ تنعم فيه بلدتنا يافة الناصرة بأجواء المحبة والتآخي والإحترام المتبادل .

وعليه نستنكر ونشجب هذا العمل المؤسف ويجب ان نبعد عنا كل اشكال العنف الكلامي والجسدي في سبيل المحافظة على الأمن والإستقرار في قريتنا وعدم إعطاء فرصة لتعكير صفو جو بلدنا الحبيب.

كلنا جميعًا نعمل بمسؤولية مُطلقة من أجل استمرار الهدوء في قريتنا ووضع حد لمثل هذه الأعمال والظواهر المرفوضة كليًا ."، الى هنا نصّ البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
يافة الناصرة اعتداء