أخبارNews & Politics

النقب: مساع حثيثة لوأد الفتنة في مهدها
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

النقب: مساع حثيثة لوأد الفتنة في مهدها في أعقاب أعمال عنف بين عائلتين في رهط

تجري منذ ساعات أمس مساع حثيثة لوجهاء ورجالات صلح بمدينة رهط في النقب، من أجل وأد الفتنة بين عائلتين التي جاءت على خلفية مصالح تجارية واقتصادية.

وتخلل أعمال العنف اعتداءات متبادلة إلى جانب إطلاق نار على محلات تجارية في المدينة. وقال عدد من الناشطين والوجهاء في العائلتين، في حديث لمراسل "كل العرب" إنهم يرفضون بصورة تامة هذه الأعمال، وأنه سيتم احتواء المشكلة خلال الساعات القريبة، علما أنه تمّ بالفعل تسجيل تحرك واسع من أجل وقف أعمال العنف، وعدم تدهورها إلى ما لا يحمد عقباه.

وكان توثيق فيديو نشر عبر وسائل التواصل الإجتماعي أظهر قيام عدد من الشبان بإطلاق عيارات نارية صوب صيدلية ومحل تجاري آخر في المدينة. وأكد وجهاء وقياديون من العائلتين إنهم يرفضون بصورة تامة هذه الأعمال، وأن القضية لا ترتقي للوصول إلى مثل هذه الأعمال، التي قد تعكر صفو العلاقات الطيبة والتاريخية بين العائلتين الكبيرتين، أو حتى جزء من أفرادها.

كلمات دلالية