رأي حرOpinions

الحذر من انتشار الفوضى في المجتمع/ د. صالح نجيدات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الحذر من انتشار الفوضى في المجتمع/ بقلم: د. صالح نجيدات

علينا أن نقوم بمسؤوليتنا الاجتماعية ونربي ولادنا ونعلمهم ونرعاهم خير رعاية لان فشل تربية الأجيال وغياب تهذيب النفس والسلوك ، وغياب الوعي والفهم والتسامح، وغياب عوامل الردع وكثرة الغوغائيه في أي مجتمع تؤدي الى الفوضى والانفلات ومن ثم انتشار الجريمة والفساد ، وهذا الوضع يهيئ ويفتح المجال والميدان لسيطرة السفهاء والجهلاء والزعران على قيادة المجتمع الذين يقودونه الى الهاوية ، هؤلاء السفهاء تحركهم النزعة الجاهلية والمصلحة الشخصية والطائفية او العائليه أكثر مما يحركهم العقل والفكر ، أو المصلحة الوطنية ، فهناك بوادر فوضى وانفلات منتشرة في مجتمعنا بتفاوت بين بلد وآخر ، وحتى لا يصل مجتمعنا لا سمح الله الى الوضع المذكور اعلاه نحن بحاجه أن نضع نصب اعينها قضايا التعليم والتربية ونعالج كل الظواهر السلبية في مجتمعنا ، فالفوضى في المجتمع قد تؤدي الى ظهور زعامات زائفة تقف من ورائهم جهات رسمية هدفها تقويض مجتمعنا والاهتمام بمصالحهم الشخصية وتنقصهم النية الحسنة والخبرة بتشخيص المشاكل الاجتماعية والتعليمية وحلها ، وكذلك تنقصهم روح الوطنية والمبادرة ولا يعرفون إلا الخطب الرنانة التي "لا تسمن ولا تغني من جوع ".

مجتمعنا بحاجة الى من يحل مشاكله المتراكمة والمزمنة وبحاجة الى الخطط لتطويره ، والاستفادة من تجارب الآخرين الناجحة والاستفادة منها ، من اجل ذلك يجب تعاون الجميع لمصلحة مجتمعنا مهما كانت الانتماءات والتباينات، نعم لتعدد الآراء وللتكامل، وطرح البدائل لأخذ أفضلها، والحوار الموضوعي، والنقد البناء، والاستناد الى الحقائق والأدلة والمعايير الموضوعية. ولا وألف لا للغة الاقصاء، والشتائم، وتوزيع الاتهامات لمجرد الاختلاف في الآراء .لا وألف لا لاحتكار العمل الوطني والاصلاحي لفئة دون غيرها في إصلاح المجتمع والحفاظ عليه من التصدع والأخطار مسؤولية الجميع.

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكارهم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية رأي حر. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان: alarab@alarab.com      

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
د. صالح نجيدات