أخبارNews & Politics

وقفة احتجاجية أمام شرطة مسجاف
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

أهالي سخنين والبطوف يتظاهرون ضد العنف والجريمة: وقفة احتجاجية أمام مركز شرطة مسجاف

بدعوة من اللجان الشعبية والاطر السياسية في منطقة البطوف، نُظّمت مساء اليوم الاثنين وقفة احتجاجية أمام مركز شرطة "مسجاف"، ضد "تخاذل الشرطة وتقاعسها في محاربة العنف والجريمة في المجتمع العربي"، بحسب المنظّمين.

وشارك في التظاهرة العشرات من النشطاء بالإضافة الى محمد بركة، رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، والدكتور صفوت أبو ريا ـ رئيس بلدية سخنين .

ورفع المتظاهرون الشعارات المنددة بتقاعس الشرطة وتخاذلها في محاربة العنف والجريمة في المجتمع العربي ، وشعارات اخرى تتهم الحكومة وجهاز الامن العام " الشاباك " بدعم عائلات الاجرام وتوفير الغطاء لاعمالهم الاجرامية في المجتمع العربي ، وشعارات أخرى تطالب بجمع الأسلحة غير المرخصة .

وفي حديث مع محمد بركة حول مشاركته في هذه التظاهرة ، أشار الى " ان هذه التظاهرة تاتي ضمن سلسلة تظاهرات يتم تنظيمها في مختلف انحاء البلاد ، من خلالها يتم إيصال رسالة واضحة للسلطات الإسرائيلية ان المجتمع العربي لن يستسلم امام قلة قليلة من المجرمين وتجار السلاح ، ونحمل الشرطة كامل المسؤولية في كل ما يتعلق بتفشي العنف والجريمة في المجتمع العربي ، لا يوجد أي سبب لهذا التقاعس من قبل الشرطة ، فعندما كان الامر يتعلق بعائلات الاجرام في المدن اليهودية قاموا بتنفيذ خطة ، دون أي ميزانيات ودون أي زيادة بعدد رجال الشرطة ، وخلال اشهر قليلة قاموا بالقضاء على عائلات الاجرام وتحجيمهم ، امام عندما يتعلق الامر بالمجتمع العربي فانه تتم المماطلة وتستمر عملية المماطلة في أداء الواجبات من قبل الشرطة ".

اما الدكتور صفوت أبو ريا ، فقال :" هذه الوقفة اليوم واجب وطني وانساني ، محاربة العنف والجريمة في المجتمع العربي يجب ان تكون مهمة ملقاة على عاتق الشرطة في الأساس ، ولكن بنفس الوقت يجب علينا كمجتمع عربي ان نتحد ونتصدى لهة الافة التي باتت تفتك بالعديد من أبناء شعبنا ". وأضاف :" محاربة العنف والجريمة مسؤولية جماعية ، لان كل فرد في هذا المجتمع من المحتمل ان يكون ضحية للعنف والجريمة ، وكل شخص معرض للخطر ".

إقرا ايضا في هذا السياق: