فنانين

ممثلون فلسطينيون ينسحبون من مهرجان كان
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بسبب تصنيف عملهم كفيلم إسرائيلي: ممثلون فلسطينيون ينسحبون من مهرجان كان

قررت مجموعة من الممثلين الفلسطينيين أبطال فيلم "فليكن صباحا" (Let It Be Morning) مقاطع ة دورة مهرجان كان السينمائي الدولي لهذا العام، وذلك احتجاجا على تصنيف اللجنة المنظمة فيلمهم أنه فيلم إسرائيلي.

وعلى الرغم أنها فرصة ذهبية للمواهب الجديدة للوصول إلى العالمية والالتقاء بالسينمائيين من حول العالم فإن أبطال فيلم "فليكن صباحا" -الذين يحملون الجنسية الإسرائيلية التي فرضها الاحتلال عليهم- قرروا اتخاذ موقف ومعارضة أي محاولات لطمس هويتهم وثقافتهم الفلسطينية وإقصائهم كمواطنين فلسطينيين.

شر الممثلون بيانا بشأن قرار انسحابهم من المهرجان عبر منصات التواصل الاجتماعي قالوا فيه "ليس بمقدورنا أن نتغاضى عن التناقض الكامن في تصنيف الفيلم في مهرجان كان على أنه فيلم إسرائيلي، فيما تواصل إسرائيل حملتها الاستعمارية المستمرة منذ عقود طويلة وممارستها التطهير العرقي والطرد والفصل العنصري ضدنا، ضد الشعب الفلسطيني".

وأضاف الممثلون في بيانهم أنه "في كل مرة تفترض فيها صناعة السينما أننا وأعمالنا نندرج تحت التسمية الإثنية القومية المعروفة بـ"إسرائيلي" فإنها تساعد في استدامة واقع غير مقبول فرض علينا، نحن الفنانون الفلسطينيون الذين يحملون الجنسية الإسرائيلية، وهي هوية فرضها الاستعمار الصهيوني للحفاظ على القمع المستمر للفلسطينيين داخل فلسطين، وإنكار لغتنا وتاريخنا وهويتنا"

كلمات دلالية