أخبارNews & Politics

سلام: لا أحد يستطيع منافستي الانتخابات المقبلة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

سلام يلخص عامين ونصف: لا يمكن لأحد منافستي بالانتخابات وإذا لم تحول الميزانيات سأغلق أبواب البلدية

بعد مرور عامين ونصف على تولي علي سلام الفترة الثانية من رئاسة بلدية الناصرة ، تحديث في لقاء موسع مع كل العرب حول عمله في العامين ونصف وعن برنامجه المقبل في الناصرة.

افتتح علي سلام حديثه:" اولًا اناشد اهالي الناصرة الالتزام بوضع الكمامات واخد جميع وسائل الحيطة والحذر لأن الكورونا ما زالت بيننا، عندما قررت الشهر الماضي عدم فتح المجال امام المدارس لاقامة حفلات تخرج ومنعت التجمعات، انهال علي البعض بالانتقادات، بعد انتشار الفيروس من جديد اثبت للجميع انني كنت على حق والكورونا ما زالت بيننا، علينا العمل يدًا بيد من أجل محاربة الفيروس".

موضوع النظافة سيوفر على البلدية 10 مليون شيكل في العام

وردًا على سؤال كل العرب حول قضية النظافة في المدينة قال:" كان هناك اشكال معين وقمنا بنقل النظافة الى مقاول خاص ليكون الموضوع خارج عمل البلدية، بعد دراسات وفحص قمت به بشكل شخصي، هذا الامر سيوفر على البلدية 10 مليون شيكل في العام، اموال البلدية أمانة واهالي الناصرة أحق بها، لذلك قررنا دخول شركة خاصة بشرط أن يعمل بها عمال البلدية ولكن بشكل مباشر عن طريق الشركة، لن أقبل أن يتم فصل عامل واحد من عمال النظافة وسيعملون عن طريق الشركة بشروط ممتازة والامر يعود بالفائدة على البلدية والعمال والمواطنين".

ساغلق ابواب البلدية

وأضاف:" ساجتمع مع وزيرة الداخلية شاكيد من اجل بحث الميزانيات بعد الاوضاع الصعبة بسبب كورونا، في حال عدم تحويل الميزانيات ساغلق ابواب البلدية لأنه من الصعب الاستمرار بهذا الوضع".

طرف ثالث افتعل قضية الجداريات لاثارة الفتنة

وحول موضوع تخريب الجداريات الذي تم اتهام البلدية من قبل البعض بانها من قامت بذلك قال:" توجهت الينا المدرسة المعمدانية (الأم يركا ن) برسالة لازالة رسومات على حائط خاص للمدرسة، قمنا بذلك بطلب المدرسة، فقام طرف ثالث من أجل اثارة الفتنة بتخريب الجدارية من الجهة المقابلة، لا يوجد للبلدية اي علاقة بهذا الحدث وهناك ايادٍ خفية مصلحتها تعكير الاجواء في المدينة، نحن نعمل مع الجهات المختصة لمعرفة الفاعلين وتقديمهم للقانون.

وصلنا لتفاهمات مع اصحاب المطاعم في منطقة العين من اجل الحفاظ على النظام

كما وتطرق سلام لموضوع المطاعم والطاولات في منطقة عين الناصرة:" منذ عامين توجهنا لاصحاب المطاعم من اجل دفع رسوم استعمال المناطق التابعة للبلدية من أجل جمع الضريبة التي تعود بالفائدة على اهالي المدينة ، رغم ذلك قمنا بتحديد جلسة مع أصحاب المطاعم ومدير عام البلدية والمسؤولين، من أجل وضع علامات لاصحاب المطاعم من اجل ان يكون الشيء منظمًا والحفاظ على الحيز العام والمنظر الكلي للمدينة، نحن مع اصحاب المطاعم ومع زيارة السائحين لهذه المطاعم لان ذلك الامر يعود بالفائدة على المدينة عامة وليس عليهم فقط، لكن يجب ان يكون الشيء منظمًا وبترتيب".

مدارس جديدة وملاعب وترميمات في جميع مؤسسات المدينة

وعن مشاريع البلدية قال ابو ماهر:" قمنا ببناء مدارس جديدة في حي الجليل وبناء مبنى جديد لمدرسة البيروني ومدرسة مي زيادة، اضافة الى ترميمات ضخمة في عدة مدارس منها مدرسة القسطل، قمنا ببناء ملعب كرة قديم جديد قرب مدرسة مسار يخدم اولاد الاحياء القريبة هناك، تخصيص موقف ضخم للشاحنات في منطقة القفزة، نعمل على انهاء القصر الثقافي الاكبر في الوسط العربي، والمزيد من المشاريع( شرح مفصل في الفيديو).

لا يوجد معارضة فعالة في الناصرة

وحول اعضاء المعارضة في بلدية الناصرة قال:" مؤسف جدًا انه لا يوجد معارضة في الناصرة، لا يعقل أن حزب مثل الجبهة لديه 6 اعضاء ولا يحضر للجلسة الا 2 في بعض الاحيان، حتى لو هناك ائتلاف شبه شامل، لكن عليهم الحضور وخدمة الجمهور وطرح افكارهم وارائهم، في الناصرة لا يوجد معارضة وهذ ليس غريبًا، عندما فزت ب انتخابات 2013 وكان رامز جرايسي رئيسًا للبلدية ولم يبارك لي، حتى لم يحضر للجلسات، نريد أن نكون رؤساء فقط ! ، على منتخب الجمهور تمثيل المواطنين من أي موقع كان".

لا يوجد لي منافس الانتخابات المقبلة

كما ونفى سلام الشائعات التي تقول أنه لن يترشح للدورة المقبلة، قائلًا :" علي سلام بصحة جيدة ويستطيع خدمة الناصرة واهلها، انا مستمر في خدمة مدينتي ما دامت صحتي تسمح بذلك، والحمدلله صحتي بخير ولن يكون لي منافسًا بالانتخابات المقبلة، لان اهالي الناصرة يعرفون من علي سلام وماذا يفعل علي سلام من أجلهم"

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
علي سلام