أخبارNews & Politics

زلفة: اللجنة الشعبية تعقد اجتماعًا لبحث ملفات الشبان
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

زلفة: اللجنة الشعبية تعقد اجتماعًا لبحث ملفات الشبان المعتقلين في أعقاب هبة الكرامة

عقد اجتماع، مساء اليوم الأحد، اجتماعًا للجنة الشعبية في قاعة مسجد أبو عبيدة في بلدة زلفة وذلك بحضور وجهاء واعضاء اللجنة الشعبية التي خرجت إلى النور مؤخرًا في قرية زلفة، لتمثيل الاهالي تحديدًا في ملف المعتقلين في هبة الكرامة، وقضايا أخرى. وبدأ الاجتماع بكلمة الشيخ ورئيس اللجنة الشعبية السيد فياض اغبارية، حيث شدد ان المعتقلين والاسرى وخاصّة في هبّة الكرامة، وتم بحث سبل التعاون بين الأعضاء، وكيفية العمل بهذه اللجنة.

وتم التطرق إلى الهدف من هذه اللجنة، وأيضًا ملفات الشبان والتهم التي تم تقديمها ضد الشبان، والتواصل مع عائلات الشبان وتأمين محامين للشبان، وذلك في أقل الاسعار، ودعم الشبان من خلال المساعدات المادية للأهالي وذلك للإكمال في الملفات. وتحدثت اللجنة عن الدعم والتعاون بينها وبين اللجنة الشعبية في مدينة أم الفحم ولجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، وايضًا لجنة الحريات المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا. وكانت العديد من المداخلات من أعضاء اللجنة الشعبية في بلدة زلفة، حيث شدد الأعضاء على العمل والتكاتف والتعاضد من أجل أبناء البلدة المعتقلين.

ومن عنده قال العضو في اللجنة الشعبية السيد يوسف محاميد، أنه:" تم إخراج هذه اللجنة إلى النور بسبب اضطهاد بلدة زلفة من الجميع وايضًا من أعضاء الكنيست العرب، وشدد انه من المهم الوقوف إلى جانب الأهالي وخاصّة في هذه الفترة حيث هناك العديد من العائلات التي تم اعتقال أبناؤهم والأهالي لوحدهم لا يوجد أحد يقف إلى جانب، وأيضًا نوه ان اللجنة ليست فقط للمعتقلين إنما لكل القضايا التي تواجهها البلدة". وتحدث أحد الآباء الذين تم إعتقال أبنائهم، انه:" يوجد نوع من الاستغلال من المحامين الذين تم التداول معهم، ويجب التعامل مع محامين محددين بسبب الاستغلال الكبير من قبل طاقم الدفاع".

وتخلل النقاش بين اللجنة الشعبية والأهالي، حول المحامين وما حصل مع أبنائهم، وعن حيثيات الإعتقال ودراسة الخطوات القادمة. وتم الإجماع ان، اللجنة الشعبية هي الاساس الوحيد وهي المرجعية الواحدة لكل الاهالي في كافة الملفات منها، المالية والقانونية لملفات الشبان المعتقلين.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
زلفة