أخبارNews & Politics

رهط: استدعاء الشيخ يوسف أبو جامع للمثول للتحقيق
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الحملة مستمرة| رهط: استدعاء الشيخ يوسف أبو جامع للمثول للتحقيق


اقتحمت قوات من الشرطة الإسرائيلية وحرس الحدود، صباح اليوم الخميس، منزل الشيخ يوسف أبو جامع من مدينة رهط في النقب ، عضو لجنة التوجيه العليا لعرب النقب، وسلمت أهله استدعاء للمثول للتحقيق ظهر اليوم، الخميس. على خلفية تقديم شكوى من قبل عضو الكنيست الكهاني عن "عوتسماه يهوديت"، ايتمار بن غفير.

والشيخ أبو جامع هو أحد القيادات في الحركة الإسلامية المحظورة إسرائيليا، وعضو اللجنة الشعبية في مدينة رهط وعضو لجنة التوجيه العليا لعرب النقب، بالإضافة إلى أنه إمام وخطيب مسجة "الصحوة".

ويفيد مراسل "كل العرب" أنّ شرطة رهط تواصلت مع القيادي الرهطاوي، أمس الأربعاء، ودعته للتحقيق إلا أنه رفض الاستجابة بدون بلاغ رسمي لافتا إلى أنه "يتصرف وفقا للقانون".

والساعة 9:45 من صباح اليوم، حضرت قوة من الأمن الإسرائيلي إلى منزله، في الوقت الذي لم يكن متواجدا، وسلمت أهله بلاغا بالحضور للتحقيق حتى الساعة 12:30 ظهرا في مركز شرطة رهط.

وقال الشيخ أبو جامع لمراسلنا: "لا أعرف تفاصيل التحقيق ولا أظن أن لدي مخالفة قانونية. نحن أمام ملاحقة سياسية، ولكننا نقول إننا ثابتون على موقفنا الديني والسياسي".

وتابع قائلا: "يبدو أن هناك حملة ترهيب للناس وتنفيس الضغط للمؤسسة الإسرائيلية، بناء على تصرفها الغبي وغير المدروس في الأحداث الأخيرة. هذا التنفيس يأتي من أجل تحميل المسؤولية للآخرين".

وكانت الشرطة الإسرائيلية اعتقلت الليلة الماضية إمام وخطيب المسجد الكبير بمدينة اللد، الشيخ يوسف الباز، وذلك بشبهة "التحريض على العنف والإرهاب والتهديد بالمس برجال الشرطة، ضمن فيديو نشره على صفحته على الفيسبوك". وجاء الاعتقال على خلفية تقديم عضو الكنيست الكهاني عن "عوتسماه يهوديت"، ايتمار بن غفير.

وتستمر حملة الاعتقالات لقياديين، من بينهم رئيس لجنة الحريات في لجنة المتابعة الشيخ كمال خطيب، والمسؤول في حركة أبناء البلد محمد أسعد كناعنة، والأسير المحرر ظافر جبارين الذي تم اعتقاله إداريا لمدة أربعة أشهر.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
رهط