أخبارNews & Politics

سيدة مصرية ترمي جثمان رضيعها في القمامة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مروّع| من مصر.. سيدة ترمي جثمان رضيعها في القمامة


في تصرف بعيد كل البعد عن الإنسانية ومفهوم الأمومة، تخلصت مصرية بطريقة مروعة من جثمان رضيعها بعد وفاته، حيث ألقته داخل أحد صناديق القمامة، وذلك في منطقة شبرا الخيمة بمحافظة القليوبية شمالي مصر.

وأدلت المتهمة شادية مهدي (31 عاما) والدة الرضيع المتوفي باعترافات تفصيلية، خلال التحقيقات التي أجريت معها أمام نيابة شبرا الخيمة، عن أسباب إلقائها جثمان الرضيع في صندوق القمامة.

وقالت الأم إنه "أثناء إرضاع ابنها صباح أحد الأيام تعرض الرضيع لاختناق (فواق) ولم يستطع التنفس"، وأوضحت أنها حاولت إسعافه كثيرا لكن لم تستطع.

وأضافت شادية أثناء التحقيقات: "هذا الموقف هو الأول الذي أتعرض له، وبعد محاولات عديدة لم يستطع الطفل التنفس"، مشيرة إلى أنها خافت من إخبار والده حتى لا يبلغ الشرطة عنها و"تسجن" على حد قولها.

كلمات دلالية