أخبارNews & Politics

الناصرة: تحريض عنصري ضد إيهاب دخّان!
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الناصرة تعيد رسم الجداريات| تحريض عنصري ضد عضو البلدية إيهاب دخّان: أساليبكم لن ترهبنا!

 إيهاب دخّان لـ "كل العرب":

هذا الأسلوب التحريضي المقزز ومحاولة الترهيب وكم الأفواه لن ترهب أصغر طفل من شعبنا الفلسطيني الصامد

هذه الجداريات أصبحت جزء من مدينتا الغالية واللي من خارج الناصرة ومش عاجبه بغدر ما يفوت ع البلد، وإبن البلد اللي للأسف مش عاجبه عليه أن يصمت


يستعد نشطاء من الناصرة اليوم السبت لإنطلاق بأعمال إعادة رسم وترميم الجداريات الوطنية التي تمّ تخريبها فجر الجمعة، بحيث دعت جهات ناشطة في المدينة وفي مقدّمتهم عضو البلدية عن "شباب التغيير"، إيهاب دخّان، الى المشاركة باعادة ترميم الجداريات ورسمها من جديد، امام مدرسة الامريكان الثانوية، وذلك مساء السبت الساعة السابعة مساءً أمام مدرسة الامريكان الثانوية.

إيهاب دخّان 

اللافت، أنّ نشاط دخّان في هذا المجال لم يعجب الكثيرين حيث فوجئ بتحريضات عنصرية من جهات وشخصيات يهودية، نشرت بشكل علنيّ عبر مواقع التواصل الاجتماعي، معتبرين أنّ "دخّان شخص يشكّل خطرًا على الدولة وأنّ من معه إرهابيون يخططون لتلوين جدران الناصرة بكتبات ضد الدولة!".

من جانبه، أكّد دخّان على أنّ "هذه الأصوات لن ترهبنا بل ستزيدنا قوة وإصرارًا وثباتًا على مواقفنا". وقال دخّان لكل العرب:"هذا الأسلوب التحريضي المقزز ومحاولة الترهيب وكم الأفواه لن ترهب أصغر طفل من شعبنا الفلسطيني الصامد، والرد على هؤلاء العنصريين سيكون بزيادة نشاطات التوعية وإحقاق الحق وبداية من مساء اليوم سنعود وبقوة لرسم الجداريات بحشد وزخم جماهيري وبأفكار جديدة ومبدعة ، ومن هنا أدعو كل من يرى نفسه منتمياً لبلدنا وطننا وشعبنا أن يشارك اليوم ، هذه الجداريات أصبحت جزء من مدينتا الغالية واللي من خارج الناصرة ومش عاجبه بغدر ما يفوت ع البلد ، وإبن البلد اللي للأسف مش عاجبه عليه أن يصمت"، كما قال.

إقرا ايضا في هذا السياق: