أخبارNews & Politics

دعوى جماعية ضد اتحاد المياه شفاعمرو وملغام
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

المحكمة المركزية تصادق على دعوى جماعية ضد اتحاد المياه شفاعمرو وشركة الجباية ملغام

اتحاد المياه شفاعمرو يعقّب:

الاتحاد يتبع الاجراءات القانونية، وكلنا ثقة بأن الحقيقة سوف تظهر في المحكمة وكون الموضوع بين يدي المحكمة يمنعنا من التعقيب اكثر من ذلك


وصل الى "كل العرب" البيان التالي:"صادقت محكمة حيفا المركزية مطلع الأسبوع الحاليّ، على دعوى جماعيّة ضد اتحاد المياه والصرف الصحي شفاعمرو والتي تقدم بها مواطنان من كابول وبسمة طبعون, وذلك على خلفية جباية رسوم الحجز التي تقوم بها شركة الجباية ضد المستهلكين, الذين تخلفوا لسبب أو لآخر عن تسديد فواتير الحساب التي حررت لهم من قبل اتحاد المياه.

هذا وقد ادعى مقدما الدعوى أن اتحاد المياه، يفرض تكاليف باهظة وغير قانونية مقابل إجراءات الجباية التي تشتمل على اجراء حجوزات على الممتلكات، مستعيناً بشركة ملغام للجباية وبأفراد شرطة من محطة شفاعمرو.

من الجدير ذكره ان الاتحاد هو المسؤول عن تزويد المستهلكين بالمياه وعن شبكة المجاري والصرف الصحي في 11 قرية ومدينة في منطقة الجليل الأسفل، ونظرا لإجراءات الجباية التعسفية، فقد حظي الاتحاد وشركة الجباية في السنة الماضية، بحملة شعبية واسعة انتقدت التجاوزات القانونية والمخالفات, حيث طالبت بإلغاء الاتحاد والكف عن إجراءات الجباية.

هذا وقد أرفق المدّعيان لدعواهم أمثلة كثيرة تبرهن أن اتحاد المياه يقوم بجباية مبالغ باهظة بشكل ممنهج وغير قانوني من المستهلكين من كافة المدن والقرى التي تتلقى خدمات من اتحاد المياه شفا عمرو، وأحيانا بدون إعلام مسبق.

ومن المفارقات التي بيّنها المدعيان، أن اتحاد المياه يخطئ في عمليات حسابية بسيطة مثل الجمع الوارد في الحساب المرسل للمواطنين وبأنه يتوجه – من خلال شركة ملغام- لإجراءات قصوى (كإجراء الحجوزات) قبل استنفاذ إجراءات أقل تكلفة كإرسال تحذيرات خطية بالبريد المسجل أو تسليمها شخصيّاً.

وبحسب المحكمة، قد اعترف ممثل الاتحاد أثناء سماع الدعوى، أن الاتحاد لم يقم بتقييم تكلفة إجراءات الجباية، وادعى في إطار رده، أن الاتحاد قد توصل لاتفاق مع شرطة شفاعمرو بوجوب مرافقة 6 رجال شرطة عندما يكون دين المستهلك أكثرمن 5000 شيقل و3 رجال شرطة عندما يكون الدّين أقل من 5000 شيقل، مما تسبب بتحميل المستهلكين مبالغ طائلة وصلت الى آلاف الشواقل في بعض الأحيان حتى وان كان الدين الأصلي لا يتعدى مئات الشواقل.

وعلق وكيل المدعيين – المحامي حسين أبو حسين- على القرار بأن المحكمة انتقدت سلوك الاتحاد باتخاذ إجراءات مكلفة مثل الحجز بمرافقة رجال الشرطة وفضلتها على إجراءات بسيطة مثل إرسال التحذيرات للمدينين مما تسبب بجباية ملايين الشواقل من المواطنين دون وجه حق. كما وأمرت بنشر إعلان عن تصديق الدعوى الجماعية وفرضت على الإتحاد مصاريف الدّعوى في هذه المرحلة"، بحسب البيان.

تعقيب اتحاد المياه شفاعمرو

وجاء في تعقيب ما جاء في البيان يقول بانه قد تمت الموافقة على ادارة العملية القانونية أمام المحكمة، ويجب على كل جانب ان يثبت اقواله.

الاتحاد يتبع الاجراءات القانونية، وكلنا ثقة بأن الحقيقة سوف تظهر في المحكمة. وكون الموضوع بين يدي المحكمة يمنعنا من التعقيب اكثر من ذلك"، بحسب البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق: