أخبارNews & Politics

غنايم سيصوّت ضد حكومة لبيد وبينيت
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مصادر مطلعة لكل العرب: مازن غنايم سيصوّت ضد حكومة لبيد وبينيت - الموحدة تنفي

 الموحدة والنائب مازن غنايم في بيان رسمي:

"أقوى ما في الموحدة وحدتها"


علمت "كل العرب" من مصادر موثوقة ومطّلعة أنّ النائب مازن غنايم، عضو الكنيست عن القائمة العربية الموحّدة، لن يتغيّب عن جلسة الكنيست المرتقبة وسيصوّت ضد حكومة يائير لبيد ونفتالي بينيت، او ما اطلق عليه اسم "حكومة التغيير" والتي تهدف للاطاحة ب نتنياهو وانزاله عن سدة الحكم.

وتأتي هذه الأنباء المفاجئة في الوقت الذي يستمر به رئيس الموحدة، النائب د. منصور عباس، بلقاءاته واجتماعته مع مختلف الأحزاب الإسرائيلية واليمينية بهدف الانضمام للحكومة الإسرائيلية المقبلة.

وقد وردت أنباء عدّة عن التوصل لتفاهمات بين ممثلي "ييش عتيد" و"يميناه" من جهة وبين منصور عباس من جهة أخرى حتى يدعم الاخير "حكومة التغيير"، لكن المصادر المطلعة اكدت لكل العرب أن غنايم لن يصوّت لصالح هذه الحكومة!

مازن غنايم

 وكانت آخر اللقاءات التي عقدها عباس مع ايليت شاكيد من حزب "يمينا" بزعامة نفتالي بينت وذلك ضمن مساعي تشكيل "حكومة التغيير" وقد تمّ بحث "الصلاحيات التي ستمنح لعباس من خلال وزارة الداخلية"، وقالت مصادر مطلعة على مفاوضات تشكيل الحكومة أنّ :"القائمة العربية الموحدة فضّلت التخلي عن مناصب وزارية لأعضائها مقابل إقرار خطط حكومية بمليارات الشواقل لصالح المجتمع العربي تشمل كافي مناحي ال حياة اقتصاديًا واجتماعيًا"، بحسب المصادر.

بيان الموحدة

لاحقًا جاء في بيان صادر عن القائمة العربية الموحدة ما يلي:"تنفي القائمة العربية الموحدة والنائب مازن غنايم جملة وتفصيلًا الإشاعات التي نشرتها بعض المواقع حول خلافات بين نواب الموحدة.

الموحدة حزب موحّد، وأقوى ما فيه وحدته، وقراراته تؤخذ بالشورى بين أعضائه الذين يقفون كالجسد الواحد خلف كل قرار يتخذ داخل الموحدة.

ننصح الآخرين الذين يحاولون عن طريق الإشاعات المغرضة أن يوجدوا لأنفسهم وزنًا سياسيًا بأن يرضوا بالوزن السياسي الحالي لهم والذي يعادل صفرًا.

من جهته يؤكد النائب مازن غنايم: أنا وراء كل قرار تتخذه الموحدة، وأنصح الآخرين كما نصحتهم في السابق أن يخيطوا بغير هاي المسلة. وأقول لمن يبحث عن سبق صحفي أو ربح سياسي: "مش على كتاف مازن غنايم"، الى هنا نصّ البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
مازن غنايم منصور عباس