أخبارNews & Politics

جسم منهك وسعال حادّ | هكذا ظهر نصر الله في خطابه
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

جسم منهك وسعال حادّ | قلق في صفوف حزب الله بسبب حالة نصر الله الصحية في خطابه الأخير

يتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي احاديث عديدة حول ظهور الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله في خطابه مساء أمس الثلاثاء ، حيث ظهر وجسمه منهك وسعال حادّ ووجه شاحب، وضيق في التنفس.

وأثار السعال الشديد الذي عانى منه نصرالله، وأجبره على التوقف مرات خلال خطابه، التكهنات حول إصابته بمرض.

وغابت عن طقوسه المعهودة؛ فلم يرتفع صوت نصرالله كالعادة، ولم يظهر الانفعال والتفاعل أثناء الخطاب، فبقي الرجل طوال مخاطبة أنصاره هادئا منخفض الصوت، يقطع السعال فقرات حديثه المتلفز.

 

ولاحظ ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي على نصر الله في ظهره إنهاكا في الجسم، وصعوبة في التنفس، وتشتتا في التركيز، ما جعل الكثيرين يجزمون بإصابة زعيم المليشيات الموالية ل إيران بفيروس كورونا.

وكتب الكاتب السعودي البارز عبدالرحمن الراشد معلقا على ظهور زعيم حزب الله: "حسن نصرالله يبدو مصابا بكورونا".

وفي خضم الجدل الدائر حول صحة نصرالله كتب حساب على تويتر منسوب لنجله جواد نصرالله: "مجرد حساسية.... اطمئنوا"، دون أن يعطي مزيدا من التفاصيل.

ولم تهدّئ تغريدة جواد نصرالله الجدل حول صحة والده، وأبدى أنصاره تخوفهم من طبيعة مرضه.

وعلق ناشط على تويتر: "ليس كورونا.. المرض الخبيث يقتل حسن نصرالله؛ والأخير يؤكد ويسعل على الهواء مباشرة ويعتذر عن مناصرة القدس، شاهد كيف أصبح".

واحتفل نصر الله العام الماضي بعيد ميلاده الستين؛ وسط انتقادات لوزير الصحة اللبناني في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن بكسر الحجر الصحي، والمشاركة بإحياء ذكرى ميلاد زعيم مليشيا إرهابية.

إقرا ايضا في هذا السياق: