أخبارNews & Politics

عشرات الوفود تزور خيمة الحرية في كفركنا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

عشرات الوفود تزور خيمة الحرية في كفركنا للتضامن مع الشيخ كمال الخطيب


شهدت "خيمة الحرية الكناوية" في يومها السابع توافد المئات من المتضامنين والقيادات والمشايخ الذين جاؤوا للتضامن مع الشيخ كمال الخطيب الذي اعتقل الجمعة قبل الماضي من بيته في كفركنا، ولاستنكار الهجمة الوحشية على أهالي كفركنا خلال عملية الاعتقال.

وإضافة لرؤساء البلديات السادة يوسف عواودة رئيس مجلس كفركنا، سمير محاميد رئيس بلدية ام الفحم، فراس بدحي رئيس مجلس كفرقرع، مراد عماش رئيس مجلس جسر الزرقاء، زار الخيمة اعضاء الكنيست السادة سعيد الخرومي، منصور عباس، احمد الطيبي، أسامة السعدي والسيد محمد بركة رئيس لجنة المتابعة، بمعية وفد من كتلة الجبهة في كفركنا.

وقد قدمت في الخيمة كلمات قيمة من الحضور الكريم أكدوا فيها ان اعتقال الشيخ هو ملاحقة سياسية خالصة تهدف لإسكات كل صوت يناضل ضد سياسات دولة اسرائيل العنصرية التي تستهدف الوجود العربي في هذه البلاد وتقمع حقوقهم وحرياتهم وخاصة حرية العبادة وحرية التظاهر بل وحق العيش بكرامة.كما وأكد المتكلمون الضيوف أن الهجمة الشرطية الاستفزازية على شباب كفركنا خلال اعتقال الشيخ كمال جاءت كمحاولة فاشلة لكسر شوكة كفركنا التي قدمت ولا تزال تقدم تضحيات كبيرة في مسيرة نضال الفلسطينيين للمطالبة بحقوقهم ومقاومة قمعهم وتشويه هويتهم والاستيلاء على ما تبقى من ارضهم.

وستعقد جلسة المحكمة التالية وهي الثالثة الاثنين في الساعة الحادية عشر صباحا، إذ يحاكم الشيخ بتهمة التحريض على العنف وقيادة تنظيم محظور (الحركة الاسلامية الشمالية التي تم حظرها في 2015)، وسط دعوات من القيادات والنشطاء لحضور محاكمات للشيخ كمال للتضامن معه ومع كل أسرى الحرية والرأي.

كلمات دلالية