أخبارNews & Politics

نتنياهو: لن نقبل بهذا العنف من العرب واليهود
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

نتنياهو: لن نقبل بهذا العنف من العرب واليهود


قال رئيس الوزراء نتنياهو هذا المساء:"ما يحدث في المدن الإسرائيلية خلال الأيام الأخيرة لا يُحتمل. شاهدنا مشاغبين عرب يشعلون النيران في كنس يهودية وفي مركبات ويهاجمون أفراد الشرطة ويعتدون على مواطنين أبرياء. لا يمكننا أن نقبل بهذا. هذه هي فوضى.

لا شيء يبرر ذلك وأقول لكم أكثر من ذلك – لا شيء يبرر عمليات "لينش" يقوم بها عرب بحق يهود ولا شيء يبرر عمليات "لينش" يقوم بها يهود بحق عرب.

لن نقبل بهذا. هذا العنف لا يمثلنا. سنستعيد النظام والقدرة على إدارة البلاد إلى المدن الإسرائيلية في كل مكان. إلى جميع المدن, إلى المدن المختلطة, إلى المدن اليهودية, إلى كل مكان.

أوعزت للشرطة باعتماد صلاحيات تتعلق بحالات الطوارئ وبتعزيزها بقوات تابعة لحرس الحدود وبفرض حظر التجوال وفق الحاجة.

سأعقد على الفور جلسة طارئة من أجل إعطاء الشرطة المزيد من الصلاحيات والدعم لأفرادها وتعزيزهم بقوات إضافية. أعتزم أيضا إرسال قوات عسكرية وفقا للقانون القائم وعند الحاجة – سنسن قانونا آخر. يجب علينا أن نقول لأفراد الشرطة وللجنود إننا نرسلهم بغية الحفاظ على النظام العام فسنفعل كل شيء لكي يتمتعوا بجميع الصلاحيات ويتلقوا القوات المطلوبة لتنفيذ المهمة.

أقول للمواطنين الإسرائيليين – لا يهمني إذا دمكم يغلي. لا تستطيعون أخذ القانون بيدكم. لا تستطيعون أن تأخذوا مواطنا عربيا بسيطا وأن تحاولوا أن تعملوا "لينش" بحقه, كما لا نستطيع أن نرى مواطنين عرب يفعلون ذلك بحق مواطنين يهود. هذا لن يمر. إنني متأكد بأن هذا الموقف مشترك لمعظم المواطنين الإسرائيليين.

نحن نخوض صراعا على جبهتين: جبهة واحدة ضد حماس وكلنا نقف صفا واحدا حيث تطلق حماس صواريخ تضرب يهودا وعرب على حد سواء. فلنتوحد كي ننفذ المهمة المطلوبة منّا كمواطني دولتنا – استعادة القدرة على إدارة البلاد والقضاء على هذه الفوضى واستعادة الأمان والهدوء الذي نستحقه جميعا".

كلمات دلالية