السلطات المحلية

رؤساء السلطات العربية واليهودية في النقب سيلتقون
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

رؤساء السلطات العربية واليهودية في النقب سيلتقون غدا ويدعون لوقف العنف

أعلن رؤساء السلطات المحلية العربية واليهودية في النقب عن اجتماع لهم، يوم غد الخميس، اول أيام عيد الفطر، في منزل رئيس مجلس عرعرة النقب نايف أبو عرار، للخروج بدعوة عامة للجميع لوقف العنف.

وقال رئيس بلدية ديمونا، بيني بيطون، إنه من المتوقع أن يشارك في اللقاء رئيس مجلس الحكم المحلي حاييم بيباس.

وجاء في بيان وقع عليه 19 رئيس مجلس محلي في النقب ووصلت نسخة عنه إلى "كل العرب": "نحن جميع رؤساء السلطات في منطقة النقب، ندين بشدة التراشق بالحجارة واغلاق الطرق والاعتداء على المواطنين وأي نوع من العنف. ندعو إلى تهدئة الأوضاع وإلى العمل الحازم من أجل إعادة النظام".

وتابع البيان: "منطقة النقب هي منطقة مشتركة لجميع سكانها وعلينا أن نعمل بصورة مشتركة ونحافظ على الاستقرار وعلى روتين الحياة، فيمكننا السير قدما نحو ازدهار المنطقة".

وطالب الرؤساء حكومة إسرائيل "العمل على وجه السرعة من أجل تنفيذ برنامج شامل يتناول المحافظة على النظام العام ويعالج تحديات المنطقة"، وختم بالدعاء بأن يمر عيد الفطر وعيد شفوعوت اليهودي بسلام وفرح.

ووقع على الرسالة كافة رؤساء السلطات المحلية العربية واليهودية في النقب: بئر السبع، ديمونا، رهط، عراد، حورة، بني شمعون، اللقية، يروحام، تل السبع، لهافيم، اوفاكيم، عرعرة النقب، كسيفة، ميتار، شاعر هنيغف، شقيب السلام ومرحافيم.

كلمات دلالية