أخبارNews & Politics

استشهاد خليل عوض وابنته نادين بعد سقوط صاروخ على منزل
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

استشهاد خليل عوض وابنته نادين بعد سقوط صاروخ على منزل في حي دهمش قرب مدينة اللد

ارتقى فجر اليوم الاربعاء، الاب خليل عوض وابنته نادين (50 عاما و16 سنوات) متأثرين بجراحهما الخطيرة بعد سقوط صاروخ من غزة على بيت في حي دهمش بين اللد والرملة. وتم نقلهما الى مستشفى اساف هروفيه حيث اعلن عن وفاتهما. وباشرت الطواقم الخاصة بمعالجة المكان.

اسماعيل عرفات، رئيس لجنة قرية دهمش مسلوبة الاعتراف، قال لمراسل "كل العرب": "فقدنا اليوم زوج اختي وابنته المرحومة نادين. لا نقول الا ما يرضي الله إنا لله وإنا إليه راجعون. للأسف لا يوجد لدينا ملاجئ ولا غرف محمية ولا يوجد لنا غير الله لنحتمي به ونلجأ إليه. نحن تابعون للمجلس الإقليمي عيمق اللد الذي لا يعترف بنا وحين توجهنا إليه بطلب بناء غرف محمية، قال لنا إننا سنقلعكم من هنا. نعلم أنه حين سماع صفارات الأمان علينا الدخول إلى غرف محمية ولكن نحو 1500 نسمة يعيشون في القرية بدون ملاجئ وكان من الممكن أن يسقط الصاروخ على كل بيت من بيوتنا".

واضاف عرفات إسماعيل أن شقيقته سوزان (أم شادي) وابنها البكر شادي وابنتها نجاة في المستشفى نتيجة الصدمة ولم يصابوا بأذى. ويشار إلى أن شظايا الصاروخ أدت إلى أضرار للمنازل المجاورة، وأن عشرة رؤوس من الغنم أصيبت نتيجة الشظايا في حظيرتها.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
اللد