أخبارNews & Politics

غزة تشيّع جثامين شهدائها
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

تصعيد متواصل ما بين معركة سيف القدس وحارس الاسوار: غزة تشيّع جثامين شهدائها


بعد الغارات الاسرائيلية التي شنتها اسرائيل على غزة وأسفر عن قتلى وجرحى، أقيمت في غزّة اليوم جنازة كبيرة للشهداء الـ24 الذين ارتقوا بالقصف بينهم 9 أطفال وامرأة.

هذا وأفادت مصادر فلسطينية أنّه: "قررت غرفة العمليات المشتركة التابعة لفصائل المقاومة الفلسطينية اطلاق اسم معركة سيف القدس على ردها على العدوان الاسرائيلي المتواصل بحق الاقصى والقدس" .واكد ابو مجاهد القيادي في لجان المقاومة الشعبية ان اسم سيف القدس جاء للتاكيد على الربط ما بين القدس وباقي الاراضي الفلسطينية. واعلنت فصائل المقاومة انها اطلقت عشرات القذائف الصاروخية تحت عنوان سيف القدس فيما قال جيش الاحتلال ان اكثر من 340 قذيفة صاروخية انطلقت من غزة وادت لاصابة 26 مستوطنًا.

حارس الاسوار
هذا ومن جهته أطلق الجيش الإسرائيلي اسم "حارس الأسوار" على العملية العسكرية في قطاع غزة. واستخدم الجيش، اسم أغنية "شومير هحوموت، حارس الأسوار" ليطلقه على عمليته العسكرية في غزة وهي اغنية قام بتأديتها جوقة في الجيش الإسرائيلي عام 1977، وهي تحكي قصة جندي إسرائيلي كان يحرس أسوار القدس. وتم اختيار هذا الاسم ليعطي دلالة مباشرة على الأحداث الجارية في البلدة القديمة بالقدس التي تحيطها الأسوار. ونفذت طائرات الجيش الاسرائيلي نحو 140 غارة خلال العملية المستمرة والتي ادت لاستشهاد 24 فلسطينيا وإصابة اكثر من مئةمواطن.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
غزة