أخبارNews & Politics

المتابعة تحذّر من الهجمة على القدس والأقصى
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

أنقذوا الشيخ جرّاح والقدس| المتابعة تدعو للحشد الشعبي في الحي وشد الرحال للمسجد الأقصى

أنقذوا الشيخ جرّاح والقدس| دعت لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في البلاد الى الحشد الشعبي في حي الشيخ جرّاح في القدس وشد الرحال للمسجد الأقصى المبارك، محذّرة من :"هجمة الاحتلال المتصاعدة على أحياء القدس العتيقة، وعلى تصعيد الاستفزازات والاقتحامات للمسجد الأقصى المبارك"، بحسب المتابعة.

تصوير: لجنة المتابعة

وجاء في بيان عمّمته المتابعة ووصلت عنه نسخة الى "كل العرب" ما يلي:"تدعو لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية، جماهيرنا العربية في الداخل، الى تكثيف الحشد النضال في حي الشيخ جراح، الذي يواجه المئات فيه موجة جديدة من جرائم الاقتلاع الاحتلال، وإلى شد الرحال إلى المسجد الأقصى المبارك، في هذه الأيام خاصة، التي يواجه فيها المسجد تصعيدا متزايدا لاستفزازات الاحتلال وعصابات المستوطنين الإرهابية.

وتواجد وفد من لجنة المتابعة، عصر اليوم الخميس، مع أهالي الشيخ جراح في الحي، ضم رئيس اللجنة محمد بركة، ود. جمال زحالقة، والنائبين د. أحمد طيبي وأسامة سعدي ومحمد كناعنة (أبو اسعد).

وقالت المتابعة، إن الاحتلال يصعّد هجومه على القدس المحتلة، وأحيائها ومقدساتها، وخاصة المسجد الأقصى المبارك، وقالت، إن الحشد الشعبي دفاعا عن القدس وأهالي حي الشيخ جراح في هذه الأيام، هو أمر ضرورة في المعركة التي يخوضها أهالي الحي، ومعهم شعبنا؛ داعية الى المبادرة لنشاطات محلية في كافة البلدات والمناطق في الداخل، إضافة الى النشاط القطري الذي يجري الاستعداد له بالتنسيق مع لجنة أهالي الشيخ جراح والوطنية الوطنية في القدس المحتلة، وسيعلن عنه لاحقا.

كما دعت لجنة المتابعة جماهيرنا، إلى شد الرحال للمسجد الأقصى المبارك في هذه الأيام، العشر الاواخر من شهر رمضان، خاصة أمام دعوات عصابات المستوطنين الإرهابية لقطعانها لاقتحام المسجد الأقصى يوم الاثنين المقبل، مع تزامن ذكرى احتلال القدس، وفق التقويم العبري المتغيّر، وعدم الاطمئنان لإعلان حكومة الاحتلال بمنع دخول المستوطنين الى الأقصى في ذلك اليوم."، الى هنا نصّ بيان لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية.

إقرا ايضا في هذا السياق: