أخبارNews & Politics

شفاعمرو: صدى الصّمت للكاتب معين أبو عبيد
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

شفاعمرو: صدى الصّمت للكاتب معين أبو عبيد


صدر عن دار الحديث، للإعلام والطباعة والنشر بإدارة الكاتب والإعلامي فهيم أبو ركن كتاب: "صدى الصمت "، للكاتب معين أبو عبيد ابن شفا عمرو.
الكتاب عبارة عن نخبة من الخواطر والمقالات القيمة، التي نشر معظمها في الصّحف ال محلية ومواقع التواصل، يقع الكتاب في 175 صفحة من الحجم المتوسط، لوحة الغلاف للرسّامة الشفا عمرية رضية شاهين.
للكتاب مقدمتان، الأولى استهلال بقلم الكاتب الإعلامي فهيم أبو ركن، والثانية للكاتب ابن شفا عمرو د. محمد صفوري، الذي قام أيضًا بالتدقيق اللغوي للكتاب.
يُهدي الكاتب الكتاب الى شريكة حياته، صغيرته رغد، سنده بهاء والى صهريه واحفاده، عائلته الكُبرى، والى كل من ينبذ ظواهر التعصّب والعنف، يحارب الظلّم ويعمل على تحقيق العدل والعدالة.
وفيما يلي كلمة تلخيص الكتاب:

هذه المادّة كُتبت بدم القلب، وليس بحبر القلم، فجعلتني أسبح وأغوص عميقًا في بحر التاريخ، ومحطّات الضياع، ومعنى الوجود، محاولًا حلّ معادلات ورموز أسرار الكون المبهمة والمركبة؛ لفتح آفاق حضاريّة في زمن باتت فيه الكتابة عبئًا على ذوي النفوس المريضة الحاقدة في مجتمع يشهد انحرافًا فكريًّا وسلوكيًّا، فإذا ظهرت بعض الجراح والدماء على السطور فالمعذرة!
ولأنّي أرى في الكتابة تجسيدًا للواقع والحقيقة، لينتصر الحقّ على الباطل ولتتحقّق العدالة المفقودة والمثقوبة فننصف المظلوم.
تدفعني الكتابة للتحاور مع قلبي والتحدّث إلى روحي، ولأنّها بحدّ ذاتها إبداع تشعر براحة الضمير، وهي داء ودواء وأمتع شيء في الوجود، بل هي كلّ الوجود، لا تعرف المستحيل، وتعطي أكثر ممّا تأخذ.
ولأنّ الكتابة دليل على أنّنا أحياء.
أكتب كي لا أكون وحيدًا وأحطّم الصمت من حولي ...

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
معين أبو عبيد