رأي حرOpinions

المخدرات معول هدم المجتمعات: د. صالح نجيدات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

المخدرات معول هدم المجتمعات/ بقلم: د. صالح نجيدات

د. صالح نجيدات

يجب محاربتها على اختلاف أنواعها ومصادرها و تجارها ومروجيها من اجل المحافظة على مستقبل شبابنا لأنها عدو فتاك لا يرحم ويحرق الأخضر واليابس


المخدرات منتشرة بشكل واسع بين شبابنا وطلابنا وتهدد مستقبلهم، وبالرغم من خطورة المخدرات على الفرد والمجتمع، إلا ان هذا الموضوع لا يلقى الاهتمام لا شعبيا ولا رسميا ولا من قبل السلطات ال محلية العربية ولا حتى من قبل الأهالي، وموضوع المخدرات مرتبط ارتباط وثيق بالجرائم التي تحدث في مجتمعنا وله علاقة بتجارة السلاح وعصابات الاجرام، فلا يختلف اثنان على أن المخدرات آفة لقتل الشعوب ومعول هدم أساساتها وتعتبر سبب سقوطها وخرابها وتدمير اقتصادها ومقدراتها وتدمير الفرد فيها، وتضر بمستقبل أجيالها.

لذا يجب محاربتها على اختلاف أنواعها ومصادرها و تجارها ومروجيها من اجل المحافظة على مستقبل شبابنا لأنها عدو فتاك لا يرحم ويحرق الأخضر واليابس، ولذا يجب تسليط الضوء على هذا الموضوع لكي يحظى باهتمام كل الجهات، وكذلك على سلطاتنا المحلية بذراعها الاجتماعية والتربوية وعلى المدارس والجمعيات الأهلية وكذلك على الائمة في المساجد وخطب الجمعة التركيز على الوقاية من استعمالها بكل الوسائل، فدرهم وقاية خير من قنطار علاج، وكذلك علاج من أدمن باستعمالها، وهنا يجب التنويه على النقص الكبير بمراكز الانفطام وعلاج المدمنين بمجتمعنا، وعلى الأهل بذل كل الجهود من اجل الحفاظ على أبنائهم من هذا الوباء المميت بالتوعية والإرشاد ومنعهم من مصاحبة رفاق السوء.

 المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكارهم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية رأي حر. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان: alarab@alarab.com    


إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
د. صالح نجيدات