رياضة وشبابSports

حرموني يطالب بإجراء مباريات الفرق الإسلامية بعد الإفطار
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الأمين العام لحزب العمل يطالب مسؤولي الكرة بإجراء مباريات الفرق الإسلامية بعد الإفطار

عيران حرموني:

أولا أنا أخجل من إجراء المباريات خلال ساعات الصيام، أو في ساعات غير مناسبة، فالشعب اليهودي يعرف كيفية التصرف والتعامل مع الجميع


أبرق عيران حرموني – الأمين العام لحزب العمل، برسالة عاجلة إلى إيرز خلفون – رئيس المديرية الرياضية المنبثقة عن الإتحاد العام لكرة القدم، يطالبه من خلالها بضرورة إجراء مباريات الفرق العربية في توقيت مناسب، يتماشى مع الصيام في شهر رمضان المبارك، بالإستناد إلى صيام اللاعبين والمشجعين.


عيران حرموني
 وأضاف عيران حرموني: "أولا أنا أخجل من إجراء المباريات خلال ساعات الصيام، أو في ساعات غير مناسبة، فالشعب اليهودي يعرف كيفية التصرف والتعامل مع الجميع، ويجب أن يطبّق الأمر في مباريات كرة القدم، وهناك ضرورة ملحة للإستجابة مع طلبات الفرق العربية والإسلامية، خاصة أن مواعيد الصيام تكون معروفة للجميع سلفا، فالأفضل والأنسب إجراء المباريات بعد موعد الإفطار".
 وأوضح أنه كما تطالب الفرق اليهودية من الإتحاد الأوروبي لكرة القدم والمنتخبات الإسرائيلية من الإتحاد الدولي لكرة القدم، بإجراء المباريات في ساعات مريحة ومقبولة خلال الأعياد والمناسبات اليهودية، فإنه يحق للفرق العربية والإسلامية نفس الأمر تماما، فللأسف الشديد لا يتم تطبيق ذلك في البلاد".
 وأشار إلى أه كان ذات مرة شاهدا على تجاوب الإتحاد الأوروبي لكرة القدم بتغيير موعد مباراة مكابي تل أبيب أمام فريق ألماني في بطولة أوروبية، للسماح للجمهور بالحضور بعد الإحتفال برأس السنة، حيث تم تأجيل إفتتاح المباراة.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
إفطار مباراة مباريات