أخبارNews & Politics

الحاجة دلال أشهر مسحراتية في مصر
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

صور| الحاجة دلال أشهر مسحراتية في مصر: تبحث عن لقمة العيش وتدخل البهجة للقلوب


تعتبر الحاجة دلال (46 عامًا) أشهر مسحراتية في المعادي المصر، وربما أشهر مسحراتية امرأة في جمهورية مصر العربية على الإطلاق، وما يميّزها أنّها تبحث عن لقمة العيش من خلال مهنة المسحراتية التي تعمل فيها لـ30 يومًا فقط في العام، وفي نفس الوقت فإنها تنح دومًا بإدخال البهجة للقلوب وترسم البسمة على وجوه الأطفال.

الحاجة دلال مسحراتية المعادي منذ سنوات، فقد بدأت الدخول في هذا المجال مع شقيقها الذي كان يغني في الأفراح ويعمل مسحراتي في ذات المنطقة، وكانت تصاحبه أثناء نزوله يوميًا في رمضان للعمل، لكنه توفي عام 2011 وقررت بعد وفاته أن تمارس نفس المهنة التي تبعث في نفسها مشاعر الفرحة والسرور.

وتقول الحاجة دلال عن عملها أنها تسير يوميًا أثناء قيامها بهذا العمل من الساعة 12 مساءً، وحتى أذان الفجر، مما يجعلها تضطر لتناول السحور في الطريق، وأنشدت بعض ال أغاني التي تغنيها ليلًا لدعوة الناس للسحور، لافتة إلى أنها تعمل «مكوجية» في الأيام العادية وعملت أيضًا في مجال السباكة والخياطة.

وتابعت: «أنا أعمل هذه المهنة محاولة مني لمساعدة زوجي في مصروف البيت، وتحمل مسئولية الأولاد، لكني كنت أتمنى أن أصبح ممثلة حبًا في هذا المجال».

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
مصر مسحراتية