أخبارNews & Politics

مسنات دير الأسد في وقفة ضد العنف
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مسنات دير الأسد يطلقن صرخة ألم في وقفة احتجاجية ضد العنف والجريمة

عضوات نادي "العمر الذهبي" عبّرن عن سخطهن ورفضهن للعنف عمومًا ولجريمة القتل المؤسفة التي شهدتها القرية 


نظم مركز نادي "العمر الذهبي" في دير الاسد، اليوم الثلاثاء، وقفة احتجاجية لعضوات النادي المسنات، حيث عبّرن عن سخطهن ورفضهن للعنف والجريمة المستشريان في المجتمع العربي وخصوصًا بعد جريمة القتل المزدوجة الأخيرة التي شهدتها البلدة وراح ضحيتها الشابان حافظ وأحمد صنع الله.

ورفعت المشاركات لافتات تدعو لنبذ العنف ونشر التسامح والمحبة، انطلاقا من غيرتهن على مجتمعنا العربي واولادنا وشبابنا، وقد لاقت هذه الخطوة صدى وتأييدا من أهالي القرية الذين توقفوا وألقوا التحية على النساء المحتجات.

واشارت إدارة المركز إلى أنّه:"نتمنى ان تلقى هذه الصرخة اذان مصغية من أجل مجتمعنا وسلامة أجيالنا القادمة. تحية والف شكر لمركزة نادي العمر الذهبي اسماء صنع الله على هذه المبادرة". 

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
دير الأسد العنف