أخبارNews & Politics

مصر| معلم مسيحي يحتفي برمضان
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مبادرة مؤثرة تحتل مواقع التواصل| معلم مصري مسيحي يفاجئ طلابه بفوانيس رمضان


في بادرة إنسانية رائعة، قام معلّم مصريّ مسيحي بمديرية التعليم بمحافظة بني سويف، بتوزيع "الفوانيس" على طلابه احتفالًا بقدوم شهر رمضان، في تأكيد على إرساء روح الوحدة الوطنية بينهم، حيث غمرت الفرحة طلاب المدرسة الواقعة في صعيد مصر.

وفي تصريحات نقلتها "سكاي نيوز عربية"، كشف مدير مدرسة "الشهيد رمضان جدامي" أحمد إبراهيم تفاصيل القصة التي أثارت إعجابًا كبيرًا بين المواطنين وعلى مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال إبراهيم إن رياض إسحاق رياض موجه في إدارة الفشن التعليمية، أبلغه بقدومه إلى المدرسة للتهنئة بحلول شهر رمضان، وتحفيز الطلاب، وقام بتوزيع الفوانيس بعد الحديث معه وفق عدد من الأنماط التشجيعية، التي شملت الطلاب الأكثر صيامًا، والأكثر التزاما بارتداء الكمامة والزي المدرسي.

وأوضح مدير المدرسة أن هذا التصرف كان له مردود كبير على جميع العاملين والطلاب على حد سواء، مؤكدا على قيم الوحدة الوطنية والمواطنة والمحبّة بين أفراد المجتمع الواحد دون أن تفرقة أو عنصرية.

وأضاف "الأستاذ رياض إسحاق اعتاد على القيام بالعديد من الأفعال التي تؤكد التسامح والوحدة بين مختلف أفراد المجتمع، ودائمًا ما يكون سبّاقًا في تهنئة المسلمين في المناسبات الدينية، وتوزيع الهدايا سواءً حلوى المولد أو الفوانيس في هذه المناسبات".

وأشار إلى أن هذا الأمر يشجع الطلاب على الالتزام والتأخي ونبذ الأفكار الهدامة وإرساء قيم التسامح والتعايش بين الجميع. وبيّن إبراهيم أن الطلاب كانوا متحمسين وتفاعلوا كثيرا خلال تواجد رياض بالمدرسة، وحرص على المرور على كافة الفصول لتقديم التهنئة وتوزيع الفوانيس عليهم.

بدوره، قال رياض في تصريحات له، إن ما يقوم به يأتي تأكيدًا على ما لمسه طوال حياته من حرص المسلمين والمسيحيين على تبادل التهاني في كافة المناسبات، لتكون بمثابة رسالة بأن شعب مصر متماسك ونسيج واحد.

وأشار إلى سعيه الدائم لرسم البسمة على وجوه التلاميذ، مضيفًا أن "ابتسامة طفل حصل على فانوس له أثر إيجابي كبير على نفسه".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
رمضان مسلم مسيحي مصر