أخبارNews & Politics

حنا: تسريب العقارات في القدس كارثة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

المطران عطا الله حنا: تسريب العقارات في القدس يعتبر كارثة وانتكاسة بكل ما تعنيه الكلمة من معانٍ

سيادة المطران عطا الله حنا:

تسريب العقارات والاراضي في القدس لجهات وجمعيات استيطانية ليس بالامر الجديد وهذه ظاهرة خطيرة ابتدأت مع الاحتلال ولكن ازدادت وتيرتها في الاونة الاخيرة 


القدس – قال سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس، صباح السبت، إنّ "تسريبات العقارات في المدينة المقدسة انما تعتبر خيانة عظمى وانخراطا مباشرا في سياسات الاحتلال الهادفة الى طمس معالم مدينتنا وتهميش الحضور الفلسطيني فيها". وأكّد المطران حنا على أنّ "تسريب العقارات والاراضي في القدس لجهات وجمعيات استيطانية ليس بالامر الجديد وهذه ظاهرة خطيرة ابتدأت مع الاحتلال ولكن ازدادت وتيرتها في الاونة الاخيرة "، كما قال.


سيادة المطران عطا الله حنا رئيس اساقفة سبسطية للروم الارثوذكس

وأضاف سيادته بالقول:"إنّ ما حدث مؤخرا في سلوان وفي غيرها من الاماكن كما واستهداف مقدساتنا واوقافنا انما هو عمل في غاية الخطورة ولا يجوز الاكتفاء باصدار بيانات التنديد والاستنكار بل وجب العمل على ايقاف هذه الظاهرة الخطيرة ذلك لان كل حبة تراب في القدس خاصة وفي فلسطين عامة هي بالنسبة الينا جزء من تاريخنا وتراثنا وعراقة وجودنا.
ومن يسربون انما يتطاولون على تاريخنا وعراقة انتماءنا وجذورنا العميقة في تربة هذه الارض المقدسة من العالم"، على حدّ تعبيره.
وأضاف أنّ:"التسريبات التي حدثت مؤخرا انما هي نتيجة واضحة لانعدام الوازع الانساني والضميري والاخلاقي لدى فئات لا يهمها سوى زيادة اموالها حتى وان كان هذا على حساب القدس وقضية شعبنا العادلة .
يجب العمل على وقف مثل هذه التسريبات والتي تندرج في اطار التآمر على شعبنا وقدسنا ومقدساتنا وقضيتنا العادلة ، كما ونعتقد بأن كل هذه التسريبات وفي ظل الاحتلال انما هي غير قانونية وغير شرعية ، فمن سرب لا يحق له ان يفعل ذلك لان القدس ليست سلعة لكي تباع وتشترى ومن سرق واخذ فإن ما فعله انما هو عمل غير قانوني في ظل حالة غير قانونية وممارسات ظالمة يتعرض لها شعبنا"، كما قال.

إقرا ايضا في هذا السياق: