أخبارNews & Politics

دير الأسد: حالة الطفلين المصابين مستقرة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

دير الأسد: حالة الطفلين المصابين إثر إطلاق الرصاص جيّدة ومستقرة


أفاد الناطق بلسان المركز الطبيّ للجليل في نهاريا، صباح السبت، أنّ حالة الطفلين المصابين جراء إطلاق الرصاص أمس الجمعة في دير الأسد مستقرة.
وكان الطفلان (13 و 10 أعوام) قد أصيبا خلال حادثة إطلاق رصاص مروّعة وقعت في دير الأسد الليلة الماضية وأسفرت عن أيضًا عن مصرع الشابين حافظ رمزي صنع الله واحمد علي صنع الله في العشرينات من العمر من دير الأسد.

وبحسب مستشفى نهاريا فإنّ "الطفل الأول البالغ من العمر 13 عامًا وصل الى المستشفى وهو يعاني من جراح اثر اصابته برصاصة حيث خضع لعملية جراحية ويخضع للاستشفاء في قسم الأطفال بحالة متوسطة ومستقرة، أمّا الطفل المصاب الآخر فيبلغ من العمر نحو 10 سنوات فحالته طفيفة ومستقرة وقد تمّ تسريحه من المركز الطبيّ بعد إجراء كافة الفحوصات اللازمة له"، وفقًا لبيان مستشفى نهاريا. 

إقرا ايضا في هذا السياق: