جامعات / مدارسStudents

اجتماع مندوبي لجان اولياء الأمور في مدارس عين ماهل
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

اجتماع مندوبي لجان اولياء الأمور في مدارس عين ماهل


 
جاء في بيان صادر عن مندوبي لجان أولياء الأمور في مدارس عين ماهل:" مع بدء فصل الربيع ،فصل التجدد وال حياة ، والقوة والنشاط، وبعد التقدم في التغلب على جائحة الكورونا والعودة التدريجية الى الحياة الطبيعية في البلاد عامة، وفي بلدنا عين ماهل خاصة، انطلقت مبادرة التعاون بمشاركة مندوبي لجان أولياء الأمور في مدارس عين ماهل، لتفعيل وتعزيز نشاطها، وتنظيم عملها بعد فترات الإغلاق والتعلم عن بعد".

  
 
عقد الاجتماع يوم الأحد الموافق 21.03.2021 بحضور مندوب عن كل لجنة من لجان اولياء الأمور في مدارس عين ماهل:
 
١. الحاج أنور مطر- المدرسه الاعداديه والمدرسة الثانوية الشاملة.
٢. الحاج مأمون زريقي - مدرسة جبل سيخ الابتدائية.
٣. الأخ أحمد (ابو نعمان) أبوليل - مدرسه العين الابتدائية 
٤. الاخ موعد موعد - مدرسة البيادر الابتدائية 
٥. الاخ محمد خالد حبيب الله- مدرسة المصرارة الاعدادية .
٦. الأخ طلعت هاني ابوليل - مدرسة العبهرة الابتدائية. 
٧. الأخت سناء علي ابوليل - مدرسة الجبل - نعمت.
 
جاءت مبادرتنا هذه، بعد إطلاع كافة مديري وطواقم إدارة المدارس، وكذلك المجلس المحلي وبالتنسيق مع مندوب ينوب عن كل لجنة من لجان الأولياء في مدارس البلد. 
 
افضى الاجتماع المشار إليه عن تشكيل لجنة تنظيمية لكافة لجان أولياء الأمور في المدارس، كإطار جامع وناظم لإسناد العمل التربوي، وبغرض التنسيق ما بين اللجان من ناحية، ومع إدارات المدارس والمجلس المحلي واللجنة القطريه من ناحية أخرى. 
كما تهدف هذه المبادرة إلى الاستفادة من تجارب وخبرات بعضنا البعض، والتكافل في ما بيننا، ومن أجل تعزيز أواصر العمل المشترك، وتمتين التعاون، بما يخدم مصلحة طلابنا وطالباتنا في كافة مدارس البلد، ومن أجل تمكين المسيرة التربوية أولا، ثم التعليمية ثانيا، من خلال وضع خطة عمل مستقبلية على سلم أولوياتها مواضيع مثل: نبذ العنف، رفع مستوى التعليم والتحصيل المدرسي، التوعية الثقافية والاجتماعية، التوجيه المهني للتعليم العالي وغيرها من البرامج والفعاليات غير المنهجية. 
 
وقد تم بالإجماع اختيار ولي الأمر طلعت هاني ابوليل مندوبا للجنة القطريه لأولياء الامور العرب وممثلا عن لجان أولياء أمور الطلاب في مدارس البلد.في الأخير، إن هذه المبادرة هي بمثابة فتح قوس جديد لمسيرة العمل التربوي - التعليمي في بلدنا في محاولة حثيثة من أجل خلق مناخ تربوي - تنظيمي يدفع بمسيرة التربية والتعليم قدما، معززة بروح المحبة والإنتماء لبلدنا ومجتمعنا، ومدججة بسلاح الثقافة والحوار لما فيه من مصلحة لبلدنا العزيز... ولا يفوتنا استنهاض أبجدية الشكر والعرفان للهيئات التدريسية، والطواقم الإدارية والسلطة ال محلية وجميع الاهالي على جهدهم الجبار الذي بذلوه خلال فترات التعليم عن بعد، ونسأل الله لطلابنا وطالباتنا ولبلدنا النجاح والتوفيق.
 

كلمات دلالية