رأي حرOpinions

قراءة أولية بالانتخابات| جعفر فرح
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

انتصار تيار نتنياهو وحزب اليمين الفاشي وتراجع بقوة الجماهير العربية| جعفر فرح


نتيجة ال انتخابات انتصار ل نتنياهو ومعسكره وفشل لمحاولة جدعون ساعر ونفتالي بينيت تشكيل تهديد يميني لحكمه. 
 انتصار للحزب الفاشي "هتسيونوت" بقيادة سموتريتش وبن جفير.
 شراكة سموتريتيش وبن جفير المضمونة بحكومة نتنياهو القادمة ستهدد مستقبل الشعب الفلسطيني عامة والداخل خاصة مع التركيز على النقب ، والذي يستهدفه سموتريتش.
سيشكل نتنياهو حكومة يمين واضحة المعالم تقوم بتنفيذ حل الدولة اليهودية الواحدة من البحر الى النهر، وتنفذ نظام إستعلاء عنصري، وستجري تغييرات على الجهاز القضائي وعلى النظام القضائي. 
 فشل الحراك الشعبي اليهودي ضد نتنياهو. لم يتحول هذا الحراك الى تمثيل برلماني سياسي كافي. 
عاقب تيار المعارضة اليهودي لنتنياهو حزب كحول لبان وبيني غانتس ولم ينجح باستعادة قوته كما حدث بانتخابات أذار 2020.
إستعادت بعض الاحزاب التي تعارض نتنياهو ثقة بعض الناخبين اليهود. فنجاح ميرتس وحزب العمل كان على حساب يئير لبيد وأحزاب المركز.
 تقلص التمثيل البرلماني للمجتمع العربي في الكست من خلال قائمة مشتركة حيث سيهبط من ١٥ عضو/ة الى ١١ ومن خلال قائمتين متنافستين.
سيرتفع التمثيل البرلماني العربي الى ٥ اعضاء كنيست من خلال الاحزاب الصهيونية (،ميرتس ٢، حزب العمل ١، اسرائيل بيتنا ١، الليكود ١).
انخفاض نسبة التصويت في المجتمع الفلسطيني العربي هي عقاب  المصوت العربي على تصرف أحزاب الجماهير العربية. هناك ايضا ارتفاع بنسبة التصويت للاحزاب الصهيونية من قبل ناخبين عرب. انخفاض نسبة التصويت هي عقاب للانقسام الذي حصل بالمشتركة وتعبير عن غضب من تعامل الاحزاب مع الناس.
فيما يلي عدد المصوتين لأحزاب المشتركة والموحدة خلال العامين الاخيرين: 
                         4.2019 9.2019 3.2020 3.2021
المشتركة والموحدة 337,108 399,968 464,118 348,776
عبور القائمة الموحدة لنسبة الحسم سينقل الشرخ بين تيار الاسلام السياسي والتيارات الوطنية الى الكنيست. 
إنقسام المشتركة وحرق عشرات الاف الاصوات العربية أضعف المعسكر "المعارض" لنتنياهو ب ٣ اعضاء.
 حصول المشتركة على ٦ مقاعد يعني ان احزاب الجبهة والتجمع الخاسر الاكبر (مقعدين) والحركة العربية للتغيير (مقعد) والموحدة حافظت على حجمها البرلماني وكبرت من خلال انضمام مازن غنايم.
خسرت الطائفة المعروفية تمثيلها الوطني في الكنيست. 
وظيفة المعارضة بكل العالم إسقاط الحكومة واستبدالها وفشل المعارضة بهذه المهمة يتطلب تغيير فكري وتنظيمي عميق. 
بانتظار الشعب الفلسطيني عامة والداخل خاصة فترة حرجة وخطرة يجب ان تستعد لها محليا ودوليا.
ما كتبته هنا هو تحليل أولي سأقوم بتطويره بعد صدور النتائج النهائية.

 موقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكاركم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية منبر العرب. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان alarab@alarab.com 


 

إقرا ايضا في هذا السياق: