منبر العربHyde Park

هَدِيّة فِي عيونِ الإملاقِ| بقلم: النور سالم
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

هَدِيّة فِي عيونِ الإملاقِ| بقلم: النور سالم


فِي زُقَاقِ الفَقْرِ نَسيرُ ،
ثُلوجٌ سَكراتُ بَرْدِهَا تبتَلِعُنِي
فِي جوفِ بَطْنِ الإملاقِ أرْسَتْنِي
بِدُموعِ الخَوفِ والحَسْرَةِ ...
أينَ أنا ؟! أينَ أنَا؟!
طيفُ اِسْتفْهامٍ يَتَلَبَّسُنِي
يَأبَى الفُراقَ عنْ روحِي الهَشيشَةِ ،،
الثّلْجُ من حَولِي قَطراتٌ مَجنونَةٌ ..
فِي هِيامِ التّعذيبِ مُنْغَرِقَةٌ ..
أسيرُ وَفِي جُبِّ جَيْبِي كَفّهَا
الدّافِئُ .. بِهَا أغَطِي جُنونِي !
نَسيرُ مَعًا فِي زُقاقِ الفَقَرِ وأعْمِدَةُ الفَراغِ تُرافِقُنَا ...
وَدقاتُ حِذائي البالِي تَتَسامَرُ
مَع حجارَةِ الرّصيفِ النّائِمِةِ ،،
عبرَ سهراتِ نَميمَةِ الأَنامِ ،،
نَسيرُ ونَسيرُ نَحوَ المَجهولِ ،
وَفِي غمضَةٍ يتَلَقّفُنِي وَمِيضُ شَمعٍ ،
من بعيدِ أرى أصابِعَهُ تُشيرُ إليَّ بِالمَجِيءِ ...
أرْكُضُ خَلفَهَا والعقْلُ عِنْدِي فِي سُباتِ المُستَرِحينَ مَاكِثٌ ..
اقْتَرَبْتُ مِنْ شُرْفَةِ الأمنياتِ
وَسنَا الأحلامِ هَالَةٌ تُحيطُ صَنادِيقَ هَدايَا الفَرَحِ ..أهِمُّ بَرْفعِ جَسدِي البَارِدُ الّذي يُغيطِيهِ التّمزّقُ والهَشُّ مِنَ الثّيابِ ...
وَبجَانِبِي يَقِفُ مِنبَرُ دَعْمِي والحُضنُ الشّاسِعُ بِدثارِ الدّفْئ ..
تُشارِكُنِي تَقَلُّبَ صَفحاتِ شَمْعِ الأُمنياتِ الْمُعلّقةِ عَلى تَنّورِ التّحقيقِ ..
ويَكْتُبُ نبضُ القَلْبِ مَا يَسْرِي فِي ذاكِرَةِ الخيالِ !!

 موقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكاركم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية منبر العرب. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان:alarab@alarab.com  

كلمات دلالية