أخبارNews & Politics

نتنياهو في النقب: سأحل مشاكل البدو
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

نتنياهو في النقب: سأقيم بلدات بدوية جديدة وأعد بتخصيص مليارد شيكل لمحاربة الجريمة


قام رئيس الحكومة الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو ، بزيارة لقرية ترابين الصانع في النقب ، وتحديدا في مزرعة الإبل التابعة لرجل الأعمال عبدالباسط ترابين الصانع.

وتناول كل من نائب رئيس مجلس تل السبع مصلح أبو عصا، والشيخ جدعون أبو سبيت وسعيد أبو ربيعة وإبراهيم السيد وسلامة أبو عديسان وأحمد النصاصرة وخالد أبو عجاج نائب رئيس مجلس كسيفة َورئيس مجلس اللقية أحمد الأسد - الذين طالبوا بالاعتراف بالقرى ووقف عمليات التجريف وإبادة المزروعات وأكدوا الضائقة السكنية القاسية التي يعاني منها المجتمع العربي-البدوي في النقب في كافة المجالات، وعلى رأسها قضية التربية والتعليم ووقف عمليات الهدم وتجريف وإبادة الأراضي فورا.

وعد رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، خلال زيارته لقرية ترابين الصانع، ظهر اليوم الأحد، بنقل مسؤولية سلطة توطين البدو تحت إدارته.

وفي معرض حديثه خلال زياته الانتخابية أكّد نتنياهو أنّه "سيخصص ميزانية بقيمة مليارد شيكل من اجل محاربة العنف والجريمة في المجتمع العربي"، كما قال.

وردا على سؤال لمراسل "كل العرب" حول استمرار الجرافات بالهدم وإبادة المحاصيل، قال: "سأكون مسؤولا عن سلطة البدو، وسنعمل بجهد من أجل إقامة بلدات بدوية جديدة".وتناول أيضا قضية الجريمة وعلاجها، وتناول الانتقاد اللاذع على ميزانية مكافحة العنف.وأكد نتنياهو انه على يقين أنه سيقوم بتلقي دعم كبير من المجتمع العربي في البلاد.

وكانت جرافات السلطات الإسرائيلية قد قامت بإبادة محاصيل لعرب النقب في سهل بئر السبع بمحاذاة شارع رقم 31.ويفيد مراسل "كل العرب" أن إبادة المحاصيل الزراعية تمت في قرية سعوة وان الجرافات تتجه شرقا إلى منطقة عراد.

وتأتي إبادة المزروعات في ظل زيارة سياسية من أجل ال انتخابات ، يقوم بها رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو إلى النقب، حيث سيصل لاحقا إلى مزرعة الإبل في قرية ترابين الصانع، لصاحبها عبد الباسط ترابين، الذي قال إنه سيتم طرح المشاكل أمام وزير الاستخبارات ايلي كوهن ونائب وزير الصحة يوآف كيش.

ويقاطع معظم رؤساء السلطات ال محلية العربية زيارة نتنياهو، على خلفية استمرار الهدم وتجريف الأراضي وسياسة التشجير من أجل التهجير التي تقوم بها حكومة نتنياهو ضد عشرات آلاف المواطنين العرب في النقب.

إلا أن رئيس مجلس اللقية، أحمد الأسد، ونائب رئيس مجلس تل السبع مصلح أبو عصا، ونائب رئيس مجلس كسيفة خالد أبو عجاج يشاركون في الزيارة.وقال الأسد في حديث لمراسل "كل العرب" إنه ضد سياسة ال مقاطع ة، وعلى الرؤساء ان يقوموا بمواجهة نتنياهو بالمشاكل الكثيرة التي يعاني منها المجتمع العربي البدوي في النقب.

 

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
نتنياهو النقب: