السلطات المحلية

رئيس مجلس بسمة طبعون يشجب ويدين الإعتداء على عباس
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

رئيس مجلس بسمة طبعون يشجب ويدين الإعتداء على النائب منصور عباس

إستنكر رئيس مجلس محلي بسمة طبعون السيد رائد زبيدات بالأصالة عن نفسه ونيابة عن سكان قرية بسمة طبعون، وأدان الإعتداء الآثم وابسافر والجبان من قبل قلة قليلة وإنفلاتية على الدكتور منصور عباس، القيادي في الحركة الإسلامية ورئيس القائمة العربية الموحدة، عندما أراد المشاركة في المظاهرة الجبارة في أم الفحم والتي شملت كل أنواع الطيف في المجتمع العربي، التي تطالب الشرطة بالتحرك الفوري لمعالجة قضايا القتل والعنف والجريمة والسلاح.

وقال رئيس المجلس السيد رائد زبيدات إن هذا الإعتداء الرخيص من قبل قليلة على شخص قيادي ومؤثر لا تعكس الموقف العام في المجتمع العربي، ولا تعبر عن الرأي العام، وهي لا تخدم مصالح شعبنا، بل على العكس تماما تحاول جرنا إلى التشرذم.
إنّ المجتمع العربي بكافّة أطيافه يقف خلف الدكتور منصور عباس في محاربة العنف والجريمة في مجتمعنا، وأنّ هذه الفئة الضّالة التي حاولت النيل من الدكتور منصور، وهو رمز من رموز القيادات العربية؛ هي فئة دخيلة على مجتمعنا، لا تنحاز لثوابته الوطنية والعقائدية والأخلاقية، وإنّما هي فئة يجب علينا جميعًا دحرها ونبذها وإقتلاعها من مجتمعنا.
لا يمكن السكوت على أي إعتداء على أي شخص مهما كان، حتى لو كانت هناك خلافات سياسية أو غيرها، فلكل فرد رأي وحرية الرأي والتعبير، ويجب إحترام الطرف الثاني بكل الأحوال.

إقرا ايضا في هذا السياق: