السلطات المحلية

رئيس مجلس كسيفة يرفض استقبال أوحانا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

رئيس مجلس كسيفة يرفض استقبال وزير الأمن الداخلي احتجاجا على تجريف المزروعات وعنف الشرطة


رفض رئيس مجلس كسيفة، عبد العزيز النصاصرة، اليوم الأربعاء، استقبال وزير الأمن الداخلي، أمير أوحانا، وقيادة شرطة لواء الجنوب، احتجاجا على عنف الشرطة في هدم المنازل في المجتمع العربي في النقب وتجريف المحاصيل الزراعية ومصادرة الأراضي.
وتواجد النصاصرة مع رؤساء في منتدى السلطات ال محلية العربية في النقب في خيمة الاعتصام مقابل مكتب رئيس الحكومة في القدس لليوم الثاني على التوالي.
ويحتج رؤساء السلطات على هدم المنازل وتجاهل الحكومة للضائقة السكنية التي يعاني منها بدو النقب.


رئيس مجلس كسيفة، عبد العزيز النصاصرة

الصور التالية من خيمة الاعتصام مقابل مكتب رئيس الحكومة 

 
 

إقرا ايضا في هذا السياق: