جامعات / مدارسStudents

هبة مصالحة إغبارية: يُقلقنا مستقبل طلابنا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الناشطة والأم هبة مصالحة إغبارية: يُقلقنا مستقبل طلابنا- يفتحون المجمعات التجارية ويغلقون المدارس

الناشطة والأم هبة مصالحة إغبارية من أم الفحم:

نطالب بفتح المدارس وعودة التلاميذ بأقرب وقت ممكن إلى مقاعد الدراسة، وذلك لان جميع المرافق فتحت، لا يعقل ان الفيروس ينتشر فقط في المدارس، ونحن نرى ان إغلاق المدارس هو خطأ كبير


نظمت، أمس الثلاثاء، مجموعة من أمهات تلاميذ مدرسة قحاوش الإبتدائية في مدينة أم الفحم، يومًا تعليميًا في المجمع التجاري "سيفين" في المدينة، وذلك كخطوة إحتجاجية على قرارات الحكومة التي سمحت بفتح المجمعات التجارية، وإغلاق المدارس في البلدات الحمراء، حيث احتجت الأمهات عن طريق تدريس أبنائهن في المجمع التجاري الذي سمح بفتحه.


هبة مصالحة إغبارية 

وبهذا الصدد، قالت إحدى المبادرات لهذه الخطوة، الأم هبة مصالحة إغبارية لمراسلنا:" نظمنا هذه الخطوة كنوع من الاحتجاج على قرارات كابينيت الكورونا والحكومة، وذلك بسبب قرارات الحكومة بإرجاع كافّة النشاطات وافتتاح المحلات والأسواق والمجمعات التجارية، وفي المقابل بقي المكان الوحيد المغلق هو المدارس".
وأضافت إغبارية:" نحن كأمهات يقلقنا جدًا مستقبل أبنائنا وتعليمهم، لذلك اتخذنا هذه الخطوة كون المجمعات يسمح أفتتاحها، لذلك جئنا مع أبنائنا وذلك لهدف التعليم وجمع الطلاب مع أصدقائهم لأن الأوضاع صعبة، وفتح مرافق ال حياة عدا عن المدارس هو أمر غير منطقي".
وطالبت إغبارية:" نطالب بفتح المدارس وعودة التلاميذ بأقرب وقت ممكن إلى مقاعد الدراسة، وذلك لان جميع المرافق فتحت، لا يعقل ان الفيروس ينتشر فقط في المدارس، ونحن نرى ان إغلاق المدارس هو خطأ كبير".
وأكملت:" فتح المدارس لا يعني فقط التعليم، التلاميذ أيضًا بحاجة للحياة الإجتماعية والعلاقات مع اصدقائهم ومع معلميهم ولمقاعد الدراسة، إذ أن الجلوس أمام الشاشات، امر صعب جدًا، والحل عودة الطلاب إلى مقاعد الدراسة".

ودعت هبة مصالحة إغبارية :" لكي نعود إلى الحياة ولنحمي أهالينا مهم وضروري الذهاب لتلقي التطعيم، وذلك لنقضي على الوباء وأيضًا من أجل ان يعود أبنائنا إلى مدارسهم".

إقرا ايضا في هذا السياق: