أخبارNews & Politics

بئر السبع: استئناف على قرار تمديد توقيف معتقلي مواجهات إبادة المحاصيل
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بئر السبع: استئناف على قرار محكمة الصلح تمديد توقيف معتقلي مواجهات إبادة المحاصيل والمحكمة تطلق سراح القاصر


قدم المحامي شحدة بن بري، مساء اليوم الثلاثاء، استئنافا إلى المحكمة المركزية في بئر السبع، على قرار محكمة الصلح تمديد اعتقال الشبان الثلاثة المتواجدين الآن في الحجز، فيما رفضت المحكمة المركزية استئناف النيابة على إطلاق سراح القاصر في قضية إبادة المحاصيل الزراعية.

والمعتقلون الثلاثة هم خالد الهواشلة، فارس القرعان وإبراهيم البسايطة - الذين تم تمديد اعتقالهم بيومين، فيما استأنفت النيابة على قرار إطلاق سراح الفتى أنس زعل الأطرش (15 عاما)، ولكن المحكمة المركزية في بئر السبع رفضت الاستئناف وأمرت بإطلاق سراحه.

وكان المحامي بن بري قال في حديث لمراسل "كل العرب" الذي رافق القضية في المحكمة، إن عملية توقيف الـ11 الذين تم اعتقالهم أمس لم تكن قانونية، حيث وضعوا في شاحنة الاعتقالات من الساعة الثامنة حتى الرابعة بعد العصر، بدون طعام أو شراب او حتى الخروج للمراحيض، فيما كان اعتقال الحاج صالح النباري (67 عاما) عنيفا وتمّ خنقه ولولا قدر الله والحاجز الذي فصل بين ركبة الشرطي وجسده، لكان في عداد الموتى، وأنه لم يتم حتى السماح بتقديم استشارة قانونية للمعتقلين.

وأشار المحامي إلى أن الشرطة فهمت عدم قانونية الاعتقال، ما أدى إلى إطلاق سراحهم الليلة الماضية.

وتواجد عدد من الناشطين في المحكمة اليوم، ورافقوا عن كثب قضية المعتقلين، وأشاروا في حديث لمراسلنا أنهم مصرون على التصدي بكل قوة للتعسف السلطوي الذي يتم بحماية الشرطة، والذي ارتفع بوتيرة عالية في الأيام الأخيرة، خاصة منذ دخول قائد لواء الجنوب عمار بيرتس، المعروف بمواقف ضد العرب في لواء حيفا ، إلى منصبه في الأيام الأخيرة.

كلمات دلالية