أخبارNews & Politics

اعتقال شاب من كفرقرع بشبهة اطلاق النار على بيت قاض
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

اعتقال شاب من كفرقرع بشبهة اطلاق النار على بيت القاضي د. اياد زحالقة مدير المحاكم الشرعية


 اعلنت الشرطة مساء الثلاثاء، اعتقال شاب (22 عاما) بشبهة اطلاق النار على بيت عائلة القاضي د. اياد زحالقة قاضي محكمة الإستئناف الشرعية ومدير المحاكم الشرعية في البلاد في بلدة كفرقرع.

وجاء في بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للإعلام العربي:"الشرطة تلقي القبض قبل وقت قصير على مشتبه من سكان قرية كفر قرع بشبهة اطلاق النار نحو منزل قاضي المحكمة الشرعية. شرعت الشرطة قبل عدة ايام بالتحقيق مع تلقي مركز الشرطة بلاغ حول اطلاق النار نحو منزل قاضي المحكمة الشرعية دون وقوع اصابات.قام محققو الشرطة باجراءات تحقيق مهنية ومختلفة ادت قبل وقت قصير الى القاء القبض على مشتبه البالغ 22 عاما من سكان قرية كفر قرع بشبهة تورطه في الحادث.كما وتنوي الشرطة وفق تطورات التحقيق احالة المشتبه غداً الى محكمة الصلح في الخضيرة للنظر في طلبها لتمديد توقيفه على ذمة التحقيق".

مركز أمان: الاعتداء على د. اياد زحالقة قاضي محكمة الاستئناف الشرعية هو اعتداء على استقلال القضاء الشرعي وتداعياته خطيرة جدا

جاء في بيان صادر عن مركز أمان:" القضاء الشرعي عدا عن كونه ركن اساسي في حل الخصومات العائلية التي تشكل جزءا من محركات العنف داخل مجتمعنا  فهو ايضا ركن اساسي في الحفاظ على هوية مجتمعنا. نحن نريد لهذا الطهاز ان يتطور وان يكون أكثر فاعلية في حل الخصومات وليس فقط المتعلقة بالزواج والطلاق والميراث. لها دور اجتماعي يجبةاستثماره وتوظيفة أكثر في خدمة مجتمعنا. لذلك فان استقلال القضاء الشرعي والحفاظ عليه هو مهمة وطنية وأجتماعية بالغة الاهمية. والاعتداء على القاضي اياد زحالقه هو اعتداء على استقلال هذا القضاء وادخاله في حلقة خطرة من التدخل من خلال الترهيب والتهديد والاعتداء المباشر على قضاه وموظفيه.على هيئاتنا جميعها مساندة القضاء الشرعي واعتبار هذه القضية, بالاضافة كونها فعل أجرام, أيضا انها تعديا على مؤسسة ذات بعد وطني مهم".

كلمات دلالية