أخبارNews & Politics

سهام هيكل: سنصعد النضال ضد الجريمة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

سهام هيكل بعد 10 سنوات من فقدان زوجها وابنيها بجريمة بشعة: الشرطة تعطي الضوء الأخضر للمجرمين


فقدت السيدة سهام هيكل إغبارية من مدينة أم الفحم زوجها وابنيها قبل ما يقارب العشر سنوات، وذلك بعد اقتحام ملثم بيتهم وقيامه بإطلاق وابل من الرصاص وقتل ثلاث من افراد العائلة في ليلة واحدة أمام أعين أهل المرحومين.
وناضلت السيدة سهام هيكل على مدار هذه السنوات وتوجّهت الى العديد من الجهات والمسؤولين من أجل ايجاد القاتل، كما توجّهت لرئيس الحكومة بنيامن نتياهو في حينه ووعدها بإلقاء القبض على المجرم، إلا ان وعد الحكومة بقي كلامًا في الهواء، حتى يومنا هذا.


السيدة سهام هيكل إغبارية

وفي حديث لمراسل " العرب" مع السيدة سهام هيكل إغبارية، قالت أن:" زوجي واولادي قتلوا قبل ما يقارب عشر سنوات، وحتى يومنا هذا مازال القاتل خارج القضبان، خلال السنوات التي مضت قمت بالاعتصام وذهبت للكنيست والتقيت نتنياهو ووزراء وأعضاء كنيست من أجل مساعدتي في إلقاء القبض على المجرم، لكن بالرغم من ذلك المجرم حتى اللحظة خارج القضبان".
وأضافت هيكل:" عندما استنفذت كافة الطرق ولم اجد نتيجة جلست جانبًا، ولكن الان بعد إعطاء الشرطة الضوء الأخضر للمجرمين، حيث انني الاحظ أن هؤلاء المجرمين لا يعتبرون للشرطة، رأيت انه من المهم التحرك فورًا، وخاصة بعد إزدياد الجريمة في المجتمع العربي في الآونة الأخيرة، ولا يوجد اي إهتمام من الؤسسة وكاننا غير متواجدين، وخاصّة بعد الجريمة الأخيرة التي حصلت في مدينة أم الفحم، حيث أن الشرطة كانت تتواجد مدخل المدينة ولم تحرك ساكنًا تجاه الجريمة والمجرم، ليس من المعقول ان المجرم مستهتر بالشرطة إلى هذا الحد".

وتابعت السيدة سهام هيكل:" نحن نتظاهر ونقف وقفات إحتجاجية سلمية لإسماع صوتنا، ومن اليون فصاعدًا لا يوجد مكان للصمت، انا من عشر سنوات وانا أنزف، وهناك الكثير الذي يعانون من ذات الجرح".
ووجهت رسالة:" من اليوم لا نريد ان نقف جانبًا، سنبقى نناضل وسنكمل في مسيرة المظاهرات، حتى يتم إيجاد الحل لازمتنا".

إقرا ايضا في هذا السياق: