أخبارNews & Politics

رئيس مجلس طرعان: مستعدون للصلح رغم الألم
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

رئيس مجلس طرعان مازن عدوي بعد الأحداث المؤسفة: مستعدون للصلح رغم الألم

انتقد رئيس عدوي عدم مشاركة رجال الدين والشخصيات السياسية المحليين واهالي البلدة في الوقفة الاحتجاجية ضد العنف والجريمة اليوم


بعد الأحداث المؤسفة التي شهدتها بلدته منذ أشهر، دعا رئيس مجلس طرعان مازن عدوي الى التسامح ونبذ العنف، وأكّد "مشتعدون للصلح والسلام رغم الآلم".

وانتقد رئيس عدوي عدم مشاركة رجال الدين والشخصيات السياسية المحليين واهالي البلدة في الوقفة الاحتجاجية ضد العنف والجريمة اليوم.
وقال عدوي:" كنت اتوقع أن يشارك الألاف في هذه الوقفة ، نحن على استعداد لكل شيء رغم الالم والجرح الكبير، مصلحة طرعان تهمنا ، لكن من المحزن غياب الكثيرين عن هذه الوقفة، اين طرعان، اين عائلاتها وحاراتها!".
واردف عدوي:" الكثير من اهالي طرعان لا يوجد لهم علاقة بما يحصل ، اهل طرعان يستحقون ان يعيشوا بسلام بدون خوف ومشاكل".


رئيس مجلس طرعان مازن عدوي

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
طرعان مازن عدوي