أخبارNews & Politics

اجتماع لعدة ساعات بين مركبات القائمة المشتركة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

اجتماع لعدة ساعات بين مركبات القائمة المشتركة دون التوصل الى اتفاق او احراز اي تقدم


 عقد الليلة الماضية في منزل رئيس لجنة المتابعة، محمد بركة في شفاعمرو اجتماع بين ممثلين عن المركبات الاربعة للقائمة المشتركة، وهي الجبهة والتجمع والحركة الاسلامية والعربية للتغيير. وذلك لمناقشة سبل التوصل الى اتفاق واعادة تشكيل القائمة المشتركة من جديد وخوض ال انتخابات بقائمة واحدة.

واعرب المشاركون خلال الاجتماع على ضرورة اعادة توحيد الصفوف من أجل المجتمع العربي. فيما افادت مصادر ان الاجتماع لم يثمر عن شيء ولم يحرز اي تقدم يذكر في المفاوضات القائمة. وتم الاتفاق على عقد جلسة اخرى من استمرار مناقشة كافة الامور. كما وابدى النائبان ايمن عودة واحمد الطيبي سعيهما على ازالة العقبات من أجل الوحدة، الا ان النائب منصور عباس يطالب مجددا بعدم الزام الاحزاب بالقرارت داخل القائمة. اما ممثل التجمع النائب مطانس شحادة فقد ظهر بموقف اكثر تشددا وطالب ببرنامج واضح وموحد لكافة المركبات.
واكد بعض المطلعين على المجريات:" ما زالت هناك خلافات عديدة وتوجهات مختلفة بين كافة الاطراف ولا يمكن الحسم في هذه المرحلة الى اين ستنتهي هذه المفاوضات الشاقة".

كلمات دلالية