فنانين

نانسي توضح حقيقة إحيائها حفلًا في باريس
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

نانسي عجرم توضح حقيقة إحيائها حفلًا في باريس


تمّ تداول أنباء حول استعداد النجمة اللبنانية نانسي عجرم للسفر إلى العاصمة الفرنسية باريس من أجل إحياء حفل غنائي على مسرح “الأولمبيا” الشهير مطلع الشهر القادم.
من جانبها حرصت النجمة اللبنانية على توضيح الأمر وأصدرت بيانًا نشرته عبر حسابها على موقع تويتر جاء فيه: “يهم مكتب الفنانة نانسي عجرم، أن يوضح أن كل الأخبار المنتشرة حول استعدادها لإحياء حفل غنائي في الأولمبيا بباريس في فبراير غير صحيحة، الحفل كان قد تم تأجيله بسبب الأوضاع الراهنة وتداعيات فيروس كورونا على أن يتم الإعلان رسميًا عن موعد لاحق للحفل لدى تحديده”.

نذكر أن “عجرم” كانت قد اطلت عبر نشرة أخبار LBCI من حجرها المنزلي، وتحدّثت عن صعوبة الظروف الّتي يمرّ بها لبنان، بخاصةٍ في ظل جائحة كورونا. وأكدت نانسي عجرم أنها وجميع اللبنانيين يشعرون بالتعب والخوف من المصير المجهول الذي ينتظرهم مع تدهور الأوضاع في لبنان وقالت: “لا يوجد أصعب من أن نكون في انتظار ما لا نعرف عنه شيئًا، ومن الصعب وصف التعب الذي نشعر به كلبنانيون، ليس بسبب الحجر المنزلي والإجراءات الوقائية، بل من التفكير بالمصير المجهول الذي ينتظرنا”. شدّدت نانسي عجرم على أهميّة الالتزام الكامل بالحجر المنزل، “وبالرغم من صعوبة الحالة الاقتصادية، يجب علينا أن نحمي بعضنا البعض لكي نحمي أنفسنا”.

إقرا ايضا في هذا السياق: