أخبارNews & Politics

الفتى يزن شلبك يتحرر من مستشفى رمبام
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الفتى يزن شلبك يتحرر من مستشفى رمبام بعد أن تعافى تماما من كورونا وكان بحالة خطيرة


بعد اسابيع من العلاج في مستشفى رمبام تحرر الفتى يزن شلبك الى منزله بعد أن تعافى تماما من كورونا وكان بحالة خطيرة جدًا.

وقال المتحدث باسم مستشفى رمبام:" ان الفتى يزن شلبك البالغ من العمر 17 عامًا من سكان الشمال والذي كان مريضًا بحالة خطيرة للغاية بسبب الكورونا رغم انه لم يعاني من اي امراض سابقة، وتم ايصاله بجهاز القلب والرئة. قد تعافى تماما.

وحضرت عائلته اليه بعد انهائها للحجر الصحي وتواجدوا بجانبه لأول مرة منذ دخوله المستشفى.  وشكر الفتى الطاقم المسؤول عن وحدة العناية المركزة الذي أنقذ حياته".

إقرا ايضا في هذا السياق: