أخبارNews & Politics

الجبهة: مطلب جماهيرنا الحفاظ على المشتركة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

منصور دهامشة: البعض ينجرّ وراء نتنياهو ولكن مطلب معظم جماهيرنا هو الحفاظ على القائمة المشتركة


أصدرت الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة شريط فيديو حذّرت فيه من مساعي رئيس الحكومة ورئيس حزب "الليكود" بنيامين نتنياهو لتفكيك "القائمة المشتركة"، وضرب التمثيل العربي في الكنيست.

وأوجز الشريط مشوار "المشتركة" منذ تأسيسها عام 2015، مرورًا بانقسامها في انتخابات نيسان 2019 ثم استعادتها لعافيتها ووصولها إلى 15 مقعدًا وتحوّلها إلى لاعب مؤثر على الساحة السياسية، ودورها في منع نتنياهو من تشكيل حكومة متطرّفة تصعّد العنصرية والاستيطان وتتنكر لحقوقنا القومية والمدنية.

ويُجمِع كل المحللين السياسيين على أنّ نتنياهو يقوم بدق الأسافين بين مركبات المشتركة ويستدرج بعض أعضاء الكنيست العرب، بغية ضرب وحدة الجماهير العربية وإضعاف تمثيلهم البرلماني ووزنهم السياسي. وهو ما تؤكده جميع استطلاعات الرأي. وخلص الشريط إلى أنّ تفكيك المشتركة هو "هدية لنتنياهو".

وقال سكرتير الجبهة منصور دهامشة: بات واضحًا أنّ المستفيد الأكبر من تفكيك المشتركة وضرب التمثيل العربي هو نتنياهو. ورغم انجرار البعض وراء نتنياهو فإنّ الحفاظ على القائمة المشتركة بخطها الوطني والمسؤول يبقى مطلب الساعة الذي يؤيده أكثر من 90% من أهلنا. وعلى الجميع أن ينصاع لإرادة الشعب.

إقرا ايضا في هذا السياق: