أخبارNews & Politics

الزرازير| زياد غريفات خرج لفضّ شجار فقُتل
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

دفع حياته ثمنًا: زياد غريفات من الزرازير خرج لفضّ شجار فقُتل بواسطة عصا كريك!


 ضحية جريمة القتل في الزرازير زياد غريفات (48 عامًا) هو رجل متزوج وأب لخمسة ابناء، لم يكن ضالعا في الشجار الذي وقع في القرية بين شابين، لكنه دفع حياته ثمنًا مقابل محاولته لفضّ الشجار، بحسب ما أكده شهود عيان.

الضحية تواجد في بيته وعندما سمع صراخًا خرج ليفحص ما يحصل، عندها ركض وعمل على ابعاد المتشاجرين عن بعضهم البعض، لكن شخصًا اخر قام بضربه بواسطة عصا كريك، حتى فارق ال حياة ، بحسب شهود.

السكان قالوا:" المرحوم انسان مثالي وخلوق، ومؤسف أنّه رحل في الشجار فكل ذنبه أنّه حاول انهاء شجار الا ان النتيجة كانت مؤلمة وقاسية".

واضافوا:" القتيل كان يحب عائلته وعمل المستحيلات من اجلهم، وليس سهلا بأن يغادر انسان عائلته في مثل هذه الظروف بعد ان كان الأب والأخ والصديق وتحلى بخصال محمودة".

وقد استنكر السكان هذا الحدث وبشدة وناشدوا "بالتروي والحفاظ على العلاقات الطيبة والنسيج الإجتماعي، كي لا تتكرر مثل هذه الأعمال التي ستترك احزان وآلام وعائلة أيتام وارملة".

إقرا ايضا في هذا السياق: