السلطات المحلية

رئيس مجلس كابول يعقّب على إعلان الهدنة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الشيخ صالح ريان رئيس مجلس كابول بعد إعلان الهدنة: لا نقبل الا الحق وهذه بداية طريق الخير


عقّب الشيخ صالح ريان رئيس مجلس كابول المحلي على زيارة لجنة المتابعة العليا ولجنة الصلح القطرية للقرية والتي انتهت بالتوصل الى إعلان الهدنة في البلدة، بين عائلتي عكري وريان، وأكّد الشيخ ريان أنّه:"نحن لا نقبل الا الحق، وأنّ هذه بداية طريق الخير والفرج للازمة العالقة منذ اكثر من اربعة اشهر"، كما قال.


صالح ريان رئيس مجلس كابول 

وجاء في بيان صادر عن الشيخ صالح ريان، رئيس مجلس محلي كابول ما يلي:"نبارك لاهلنا في كابول بداية طريق الخير والفرج للازمة العالقة منذ اكثر من اربعة اشهر فقد تكلفت الجاهة ال محلية والقطرية مع لجنة المتابعة ولجنة الرؤساء اضافة الى اهل الخير من اجل وضع حد للعنف المستشري في كابول والذي اثقل على كابول ومن حولها".

وأضاف البيان:"تحدثنا بشكل واضح لا يقبل التأويل بأننا لا نقبل الا الحق "والحق احق ان يتبع" وأل ريان متربعين للحق بكل الوانه وأشكاله وقد فوّضوا الاخوة من اللجان المختلفة ولجنة الصلح القطرية من اجل اكمال اجراءات الصلح مستقبلأ كما ان ال ريان قبلوا الهدنة لمدة اسبوعين كمقدمة من اجل انهاء حالة الركود السائدة في بلدنا الطيب كابول"، بحسب البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق: