أخبارNews & Politics

صور| الزرنوق: طلاب يخاطرون بقطع وادٍ
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

شاهدوا| النقب: طلاب يخاطرون بقطع وادٍ في طريقهم إلى المدرسة بعد هطول الأمطار الغزيرة


أدت الأمطار الغزيرة إلى منع الحافلات من الوصول ونقل طلاب عائلتي الرفايعة والنباري إلى مدرستهم في بلدة الزرنوق غير المعترف بها، مما أدى إلى عبور عدد من الطلاب خلال وادي الزرنوق من وإلى المدرسة الأمر الذي شكّل خطرًا على حياتهم.
كانت عدد من بيوت البلدة قد غُمِرَت بمياه الأمطار، إثر هطول أمطار غزيرة أمس السبت في منطقة الجنوب، خلال ساعة واحدة فقط، اعتبرها البعض "تسد عن شهر"، حيث وصل منسوب الأمطار التي هطلت في منطقة العربة إلى 9.1 ملم.


مياه الأمطار تغمر شوارع الزرنوق 
 اضطر الآلاف من الطلاب إلى المكوث في بيوتهم بعد أن استحالت عملية نقلهم بالحافلات إلى مدارسهم، كذلك في القرى غير المعترف بها في كل من مجلس القيصوم وواحة الصحراء. إلا أنّ العشرات من الطلاب اضطروا الوصول إلى مدارسهم، وعبروا الأودية ما شكّل خطرًا واضحًا على حياتهم.
جبر أبو قويدر، رئيس اللجنة ال محلية لقرية الزرنوق، قال في حديث لمراسل "كل العرب": "للأسف هذا ما كان صباح اليوم في طريق الطلاب من وإلى مدرستهم في القرية. لا شك أن عبورهم في الوادي شكل خطرا على حياتهم، ولكن لا يمكننا التوجه إلى السلطات، لأن السلطة التي تهدم بيتك لا يمكنها أن تمد لك يد العون".

وحول الأجواء في القرية أردف ابو قويدر: "لقد غرقت عدد من البيوت بسبب غزارة الأمطار التي تسببت بأضرار شديدة جدا لها. للأسف الشديد لا نستطيع حتى ترميم هذه البيوت، لأنها ستقع تحت خطر لصق أوامر الهدم".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
النقب الزرنوق طلاب