أخبارNews & Politics

شفاء مروان منصور من كورونا بعد 26 يوما بالخطر
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

بعد 26 يومًا من العلاج من الكورونا وبحالة خطيرة: تسريح مروان منصور من مستشفى رمبام


قام مستشفى رمبام في مدينة حيفا بتسريح المواطن مروان منصور (48 عامًا) من سكان المدينة، بعد شفائه من فيروس كورونا وكانت حالته خطيرة. مروان وصل للمستشفى قبل حوالي الشهر مصابا بالفيروس، خلال العلاج تدهورت حالته الصحية، بعد علاج مكثف من الطواقم الطبية تم تسريحه بحاله جيدة".

 

"في البداية كانت اعراض مثل ارتفاع درجة الحرارة"،مروان يروي ما حصل معه، بعد ايام من ارتفاع الحرارة بدأت اشعر بصعوبة التنفس،بعد يوم واحد فقط توجهت للمستشفى.
وجاء من المستشفى:"منذ اللحظة التي وصل فيها للمستشفى تبين انه مصاب بشكل كبير، حالته تدهورت ونقل الى العناية المشددة، هناك قرر الطاقم وضع اجهزة تنفس لتدارك وضعه".بعد ايام من العلاج تحسنت حالة المصاب، ويوم أمس الثلاثاء تم تسريحه من المستشفى بحاله جيدة ،مناشداً الجمهور بالتزام التعليمات وعدم الاستهتار.

إقرا ايضا في هذا السياق: