سياحةTourism

ألبانيا وجهة جديرة بالاسكشاف
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

ألبانيا وجهة جديرة بالاسكشاف


أصبحت ألبانيا وجهة سياحية ذات شعبية متزايدة، بفضل المناظر الطبيعية الخلابة والمواقع التاريخية المثيرة للاهتمام فيها. وغالبًا ما تفاجئ الوجهة الزائرين بشواطئها الجذابة وسلاسل الجبال الخلابة والبحيرات المتلألئة. تاريخ ألبانيا الطويل مثير للاهتمام، مع شواهد متمثلة في القلاع المذهلة والآثار الرومانية والمساجد والمباني من الطراز العثماني، مما يجعل البلاد جديرة بالاستكشاف. في الآتي، أماكن سياحية شهيرة في ألبانيا.

"تيرانا" عاصمة حيوية
تغيرت أحوال تيرانا، بشكل كبير، منذ أوائل التسعينيّات، فقد أصبحت عاصمة ألبانيا مكانًا ممتعًا، مليئًا بال حياة ، بخاصة شوارع المشاة ذات الألوان الزاهية، وبعض المباني من الحقبة العثمانية أو العمارات إيطالية الطابع، التي تسلط الضوء على ماضي البلاد الغني. كما تتعدّد المتاحف والمعارض الفنية التي تستحق الزيارة. وفي هذا الإطار، تحظى BUNK’ART بأهمية خاصة، فقد كانت في السابق ملجأً حكوميًّا ضخمًا، ولكنها تستضيف الآن منشآت فنية. بعد الجولة في تيرانا، ينصح السائحون بزيارة جبل داجتي الخلاب، الذي يقع على بعد رحلة قصيرة بوساطة التلفريك، بغية الإطلالة الرائعة على المدينة.

 حديقة "بوترينت" الوطنية
تعدّ حديقة "بوترينت" الوطنية موطنًا لعدد من النظم البيئية المتنوعة، والمواقع الأثرية المذهلة، وهي وجهة سياحية شهيرة، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى قربها من جزيرة كورفو اليونانية. يأتي كثير من الناس لرؤية مزيج التاريخ والطبيعة.
تغطي شبه الجزيرة التي تحدها بحيرة بوترينت الضخمة من جهة وقناة فيفاري من جهة أخرى، الجمال الطبيعي الرائع. ويأوي المكان أكثر من 1200 نوع من الحيوان والنبات بين الأراضي الرطبة والتلال والجزر ذات المناظر الخلابة.
عامل الجذب الرئيس، هو الموقع الأثري المذهل الذي يغطي أكثر من 2500 سنة من التاريخ؛ ويشمل أسوار المدينة القديمة وبقايا مسرح روماني وصرح ديني بيزنطي وقلاع.

جاذبيّة "شكودرا" الطبيعيّة
تقع شكودرا على مرمى حجر من بحيرة "سكادار" الضخمة، التي تمتد على حدود الجبل الأسود وألبانيا. يجتاز نهر "بونا" الوجهة التي تحضن قلعة "روزافا". على مدار تاريخها، حكمها الإليريون والفينيسيون والعثمانيون، على سبيل المثال لا الحصر. الأسوار الرائعة وأطلال القلعة ممتعة للاستكشاف، والإطلالات على "شكودرا" منها، مذهلة!
على الرغم من أن وسط المدينة قد خضع أخيرًا لتجديدات واسعة، لا يزال هناك الكثير من المباني القديمة الجميلة، والمواقع التاريخية التي يمكن العثور عليها، مثل: مسجد أبو بكر. يعرض المتحف التاريخي بعضًا من تاريخ المنطقة الغني وتراثها.

موقع "ساراندي" المذهل
بفضل موقع "ساراندي" المذهل على البحر الأيوني، هي تنعم بطقس دافئ على مدار العام، وبواجهة بحرية خضعت للتطوير، ومجموعة من المطاعم ومحلات بيع التذكارات.
بالإضافة إلى الآثار القديمة الموجودة في المدينة، تمتلئ المناطق المحيطة بـ"ساراندي" بمواقع تاريخية وبجمال طبيعي.

إقرا ايضا في هذا السياق: